اعلان

تعليق اللحظات الأخيرة يربك أولياء الأمور في الشرقية .. واستياء من تجاهل التنبيهات

Advertisement

أدّت موجة الأمطار الغزيرة التي تشهدها مدينة الدمام وعدد من محافظات المنطقة الشرقية منذ ساعات الصباح الأولى اليوم، إلى تعليق الدراسة اليوم الأحد، حيث قامت إدارات المدارس بالدمام بإبلاغ أولياء الأمور عبر رسائل نصية بسرعة الحضور لتسلُّم الأبناء حفاظاً على سلامتهم.

وأثار عدم تعليق الدراسة منذ وقتٍ مبكرٍ استياء أولياء الأمور والمعلمين الذين طالبوا باتخاذ قرارات التعليق منذ وقتٍ مبكرٍ لاسيما مع وجود تحذيرات متقدمة أعلنتها الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، وكذلك المديرية العامة للدفاع المدني.
وأشاروا إلى أن تأخر التعليق عرّض حياتهم للخطر، وأدّى إلى حالة من الإرباك لديهم؛ ولاسيما مع قدوم البعض من محافظات أخرى والتزام بعض أولياء الأمور بأعمالهم، وما تشهده الطرق من ازدحام نتيجة وجود الموظفين والطلاب في وقت واحد.
يُذكر أن وزارة التعليم أسندت أخيراً قرارات تعليق الدراسة إلى لجنة مركزية بالوزارة، يرأسها نائب الوزير، بالتنسيق مع إمارات المناطق والهيئة العامة للأرصاد والدفاع المدني.
وقررت الوزارة أن يكون تعليق الدراسة محصوراً على الطلاب والطالبات دون المعلمين والمعلمات والهيئة الإدارية، مع إمكانية تعليق الدراسة نتيجة الظروف المناخية في عددٍ من المدارس في منطقة تعليمية دون التعليق للمدارس كافة.