اعلان

احتجاجاً على المنع.. كويتي ينشئ “مقبرة للكتب”

Advertisement

انشأ الكويتي محمد شرف مقبرة بأسماء الكتب والروايات التي تم منعها أخيرا. ووضع لوحات حجرية على هيئة مقبرة وسط علامات حجرية في الساحة الترابية المقابلة لمعرض الكتاب الدولي بالكويت، الذي انطلق في 14 من الشهر الجاري. وكتب شرف على اللوحات أسماء الكتب التي تحمل ختم “منع في الكويت”، تعبيرا عن رفضه منع نشرها. وفق ما نشرته صحيفة “الوطن” الكويتية.

ولاقت الفكرة تفاعلا واسعا، إذ كتب المحامي علي العريان تعليقا على #منع_في_الكويت، الذي تصدر قائمة الأعلى تداولًا في «تويتر»، “الاحتجاج السهل الممتنع.. تحية للمبدع شرف». فيما قال الكاتب خالد العنزي: «أرسلت رسالة قوية بصراحة.. فلماذا نكتب؟». بدوره علق الإعلامي الكويتي عبدالوهاب العيسى: «أبهرتني طريقة الاحتجاج، وهذا لا يمنع أننا نرفض الكتب المسيئة لديننا الحنيف والكتب المنحلة أخلاقياً”. في المقابل كتب عضو مجلس الأمة الكويتي النائب راكان النصف (أمس الخميس) على حسابه في تويتر: يجب أن يكون المنع بحكم قضائي، وهذا ما سنفعله خلال الأسابيع القادمة».