اعلان

بالفيديو: الفتح برباعية يستعيد نغمة الانتصارات ويعمق جراح أحد

Advertisement

استعاد فريق الفتح الأول لكرة القدم نغمة الانتصارات بعدما حقق فوزاً كبيراً على ضيفه فريق أحد بأربعة أهداف دون رد، ليكبده بذلك الهزيمة السادسة هذا الموسم في اللقاء الذي جمع الفريقين عصر اليوم على أرض ملعب الأمير عبدالله بن جلوي في إطار الجولة العاشرة من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. رفع الفتح رصيده إلى 13 نقطة في المركز السابع مؤقتاً بينما تجمد رصيد أحد عند 6 نقاط في المركز الخامس عشر. جاءت بداية المواجهة سريعة من جانب أصحاب الضيافة الذين بادروا مبكراً في البحث عن هدف، فكثفوا حضورهم في خط المقدمة وكانت تحركات جواو بيدرو وعبدالقادر الوسلاتي مصدر خطر على دفاعات أحد في حين شكلت تسديدة بيدرو جرس إنذار بقرب أول الأهداف.

حملت الدقيقة 24 انطلاق الأفراح على المدرجات بافتتاح فريق الفتح التسجيل عن طريق عبدالقادر الوسلاتي من ركلة حرة ثابتة نفذها بطريقة جميلة خادعت الحارس زهير لعروبي الذي وقف عاجزاً عن التصدي لها. بعدها بثوانٍ أضاف الفتح الهدف الثاني في شباك منافسه، حيث مرر الوسلاتي كرة بينية إلى جواو بيدرو الذي هيأها لنفسه ثم صوبها بدقة إلى داخل الشباك معلناً تقدم فريقه بالهدف الثاني. دخل فريق أحد الشوط الثاني أكثر تصميماً على تقليص النتيجة وشن عدة هجمات على مرمى الحارس ماكسيم لكنها لم تصل إلى مرحلة التسجيل سرعان ما استعاد الفتح زمام المبادرة حيث تكللت محاولاته من زيادة الغلة التهديفية.

من هجمة مثالية توغل منصور حمزي داخل منطقة جزاء الضيوف لكنه تعرض لعرقلة من إسلام سراج لم يتوان الحكم الإنكليزي مارك كلاتنبيرغ من احتسابها ركلة جزاء، أسند تنفيذها إلى خليل بانغورا الذي ترجمها بكل ثقة داخل الشباك. وبطريقة مشابهة للهدف الثالث احتسب الحكم الإنكليزي مجدداً ركلة جزاء للفتح أثر عرقلة المخضرم حسين عبدالغني للظهير الأيمن للفتح ماتياس داخل منطقة الجزاء نفذها إبراهيم شنيجي على يمين الحارس زهير لعروبي.