اعلان

هاشتاق وصل الترند.. أهالي الليث يناشدون إيقاف تعدّي إحدى الشركات على الواجهة البحرية

Advertisement

ناشد أهالي محافظة الليث مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرّمة الأمير خالد الفيصل، إيقاف التعديات التي قامت بها إحدى شركات الاستزراع المائي، حيث قامت -وفق تأكيداتهم- بحفر قناة مائية بالواجهة البحرية لكورنيش الليث الشمالي بالقرب من جزيرتَي شريفة وسلاب اللتين تعدان من ضمن الجزر السياحية بالليث، في محاولةٍ للاستيلاء عليهما -على حد قول الأهالي-.

وعبّر أهالي المحافظة في مناشدتهم لأمير منطقة مكة المكرّمة من خلال هاشتاق (# كورنيش _الليث _يا خالد _الفيصل) الذي وصل “الترند”، مساء أمس، عن تذمرهم مما قامت به تلك الشركة من تعديات؛ الأمر الذي أصبح يهدّد بتأخر نمو المحافظة سياحياً”.
وطالب الأهالي بزيارة وزير الشؤون البلدية والقروية المهندس عبداللطيف بن عبدالملك آل الشيخ؛ لمحافظة الليث؛ للوقوف على حجم التعديات على السواحل والواجهات البحرية للمدينة.
وأكّد الأهالي أنه تمّ الاستحواذ أيضاً على مساحات النطاق العمراني المعتمد من مجلس الوزراء وحد حماية التنمية المستقبلي باتجاه شمال محافظة الليث والموضحة بالأمر السامي الكريم.
وأضافوا، أن المسؤولية القانونية والأدبية تحتم على الوزارة وأمانة جدة وبلدية الليث الوقوف بكل جدية واهتمام حول هذه المخالفات التنفيذية والإجرائية والقانونية التي أُحدثت من قِبل الشركة محل النزاع، حيث إن التوجيهات السامية تكفل حقوق المواطنين في الاستمتاع بالشواطئ والواجهات البحرية تحقيقاً لرؤية المملكة ٢٠٣٠.
من جهته، طالب رئيس المجلس البلدي بالليث فايز بن محمد المهداوي؛ بتكوين لجنة من الديوان الملكي تضم هيئة أملاك الدولة والرقابة والتحقيق ووزارة الشؤون البلدية والقروية ووزارة المالية لمساءلة وزارة البيئة والمياه والزراعة، عن العقود المبرمة ومدى ملاءمتها لضوابط الأمر السامي بتأجير مواقع الاستزراع السمكي لجازان وسهول تهامة وتطبيق خريطة المواقع على أرض الواقع للسواحل البحرية لمحافظة الليث، وكذلك تنفيذ الأوامر السامية والقرارات الصادرة في هذا الشأن وإزالة التعديات والإحداثيات على مخططات معتمدة من مجلس الوزراء ومن وزارة الشؤون البلدية والقروية.
وأضاف المهداوي؛ أن إيجاد مثل هذه اللجنة كفيل بتوضيح وتفصيل الصورة العامة إزاء هذه التعديات على الواجهات البحرية لمحافظة الليث.‪