اعلان

تداوُل مقطع فيديو تناثر الأطعمة والنفايات في “البراري” يستفز المغردين

Advertisement

تداول رواد مواقع التواصل مقطع فيديو حديثًا، وثَّقه مواطن بعدسته، يتحدث عن حال البراري المؤسف وغير المبرر، وذلك بعد مشاهدته عبث بعض المتنزهين بعد انتهاء نزهتهم تاركين الأطعمة والعلب البلاستيكية وعلب المشروبات الغازية متناثرة دون مراعاة الآداب في مكان تنزههم.. فيما لم يذكر موثقه مكان الإهمال ووقته. وطالب متابعو مواقع التواصل الاجتماعي بسَنّ قانون، يعاقب مَن يعبث بمواقع التنزه في البراري، متأسفين لما شاهدوه من نفايات موزعة في بعض مواقع البراري البكر؛ الأمر الذي يعكر صفو المتنزهين، خاصة أن النظافة أهم شيء يبحث عنه الإنسان. مناشدين الجهات المعنية إصدار قوانين عاجلة، تحد وتعالج الوضع الذي بات يؤرق الأهالي.

ومن جانبهم، أشار متابعو تويتر في وسم #نظافة_البراري_واجب_الجميع، الذي شارك فيه الجميع، إلى استنكارهم مشاهد العبث والإهمال بترك النفايات والأطعمة متناثرة حول الأشجار ومجاري الجداول المائية في المناطق الطبيعية في البراري البكر التي يقصدها الجميع للاستمتاع بالأجواء الربيعية؛ لما في ذلك من إفسادها بمناظر مقززه، تخالف سنة خاتم الرسل والنبيين محمد – عليه الصلاة والسلام -.

وقال أحد المتابعين: “إن الأكل ما عليه يتحلل. البلاء في البلاستيك وبقية الأغراض. شوية آدمية يا ناس. حتى الحدائق قدام خلق الله ما يستحون على وجوههم يخلون نفاياتهم زي ما هي”. وأضاف المغرد يوسف بن محمد: “المصيبة ليست في الأكل يتحلل أو ما يتحلل. المصيبة كيف الاستهانة بالنعمة، والإهانة لها، ورميها بهذه الطريقة، وهناك من قد لا يجد قوت يومه. ربنا لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا”. وأضاف المغرد “نواف”: “نحتاج لتوعية من على المنابر في المساجد، وكذلك في المدارس. الأمر يحتاج لتوعية.. الوطن غالٍ، ويجب المحافظة على المتنزهات والأماكن العامة؛ ليستفيد الجميع بدون إضرار بالبيئة والحياة الفطرية. الله يصلح الحال”.