اعلان

مقاطعة السياحة التركية تتصدر “تويتر”.. الآلاف يعلنون ويحذِّرون من السفر إليها

Advertisement

بعد أن كانت تركيا تتصدر الخيارات الأولى للسائح الخليجي لأعوام تحولت الآن إلى واحدة من أسوأ البلدان السياحية نظرًا لتركيبة نظام الحكم فيها، وانعكاس قضية جمال خاشقجي على صورتها دوليًّا. وبات ينظر إلى تركيا كبلد غير مستقر، ويعاني انعدام الأمن، وانتهاك الخصوصيات. هذا ما عبَّر عنه الخليجيون والعرب تحت هاشتاق مقاطعة السياحة في تركيا الذي تصدر الترند العالمي اليوم، بمشاركة عشرات الآلاف من المغردين السعوديين والخليجيين الذين حذروا من السفر إلى تركيا.

وقال فهد بن سيف النصر آل سعود: “اللي عنده قليل من الإحساس والوطنية يدافع عن وطننا العظيم وقيادتنا.. لماذا نسافر إلى دولة تحاربنا، وتتجسس علينا؟ معًا لمن يحاول إلحاق الضرر بوطننا. لا تجعلوا من أموالكم أداة لطعن أوطانكم”. وقال أحد الحسابات القطرية المعارضة لنظام الحمدين الذي يسمي نفسه قطري ضد تميم: “لا تجعلوا من أموالكم أداة لطعن أوطانكم”. وقال المستشار أبو الفوارس في حسابه على تويتر: “كيف نسافر إلى دولة تحاربنا؟ كيف نسافر لدولة تتجسس على السعوديين وتنشر صورهم؟ ‏كيف نسافر إلى دولة رئيسها أكبر مبتز ويحارب وطني؟ تركيا الآن أخطر من إيران. حال سفرك إليها حياتك بخطر.. إذن يجب علينا مقاطعة السياحة التركية”.