اعلان

“الداخلية” الكويتية توضح حقيقة فيديو محاولة اختطاف طفلة من أحد الأسواق

Advertisement

أصدرت وزارة الداخلية الكويتية اليوم (الأحد) بيانا أوضحت فيه ملابسات مقطع الفيديو المتداول الذي يوثق محاولة إيقاف سيارة داخل سوق الفحيحيل وإخراج طفلة منها. وقالت الوزارة إن القصة بدأت من تقديم مقيم من جنسية آسيوية بلاغا عن شخص انتحل صفة رجل أمن وأوقفه أثناء قيادته مركبته وفتشها ثم سلب منه مبلغا نقديا. وأوضح المجني عليه في بلاغه أن الجاني أخرج سكينا أثناء محاولة الإمساك به من قبل المارة، بعد انكشاف أمره، وطعنه في ساعده الأيمن، مؤكدا أنه تمكن رغم ذلك من استعادة المبلغ المالي منه.

وحكى أن الجاني فر عبر مركبة يقودها شخص ومعه طفل، مهددا سائقها بطعنه، إلا أن السائق رفض التحرك وتوقف عن السير وتمكن الجاني من الهروب. وبيّنت الوزارة في بيانها أن ما شوهد عبر الفيديو لم يكن محاولة اختطاف الطفلة، كما تم تداوله، وإنما إنقاذها من السيارة التي ركبها الجاني، مختتمة بأنها عممت أوصافه على رجال الأمن لسرعة ضبطه.