اعلان

تفاصيل جديدة بفيديو تعذيب طفلة حضانة مصر.. مَنْ الجناة؟

Advertisement

تكشفت تفاصيل جديدة بواقعة فيديو تعذيب طفلة بإحدى الحضانات بمدينة الإسكندرية شمال مصر، وهي الواقعة التي هزت الرأي العام وأدت لتدخل حكومي للتحقيق.

وتبين من المعلومات وفقا لموقع “العربية.نت” أن الطفلة الضحية تدعى جوري محمود إبراهيم عبد القوي تبلغ من العمر 4 سنوات، وأن مديرة الحضانة أبلغت أسرة الطفلة بالتفاصيل.
وتبين أن مشرفة بالحضانة هي من قامت بالتعذيب فيما قامت المشرفة الأخرى وهي شقيقتها بتصوير الواقعة عبر هاتفها الجوال، وعلم والد الطفلة بالواقعة، من خلال نشر بعض أولياء أمور أطفال الحضانة للفيديو على مجموعة خاصة بهم عبر تطبيق “الواتساب”.
من جانبها كشفت وزارة التضامن الاجتماعي تفاصيل جديدة بالواقعة، وقال مسؤول كبير إن الوزارة تابعت تطورات الموقف القانوني لحالة حضانة جنة الطفل السعيد بالإسكندرية حيث قامت مديرية التضامن الاجتماعي بالإسكندرية بتشكيل لجنة من إدارة الأسرة والطفولة وفريق التدخل السريع بالإسكندرية، وتم عمل محضر باستلام 10 سجلات خاصة بإجراءات العمل وبيانات العاملين والأطفال ودفاتر الحضور، لمعرفة كل ما يجري في الحضانة من تفاصيل.
وأضاف أنه تم الاستماع لأقوال 4 من أولياء الأمور حول الواقعة، وكيفية معاملة الحضانة والمشرفات بالحضانة، وأكدوا على حسن عمل الحضانة والقائمين عليها من رعاية وعناية للأبناء، مؤكدين أنه لا توجد أي شكوى سابقة على الحضانة خلال الخمس سنوات الماضية.
وكشف المسؤول المصري أنه تم عمل محضر إغلاق إداري للحضانة، والحصول على إقرار من مالكتها بغلقها، كإجراء احترازي لحين انتهاء التحقيقات في النيابة، مشيرا إلى أنه تم عرض مديرة الحضانة والمشرفتين على النيابة، وتم إخلاء سبيل المشرفتين بكفالة ماليه قيمتها 500 جنيه لكل منهما، فيما تم إخلاء سبيل مديرة الحضانة لعدم ثبوت أي أدلة تدينها.


في سياق متصل وفي تحرك حكومي آخر تقدم المجلس القومي للأمومة ببلاغ للنيابة ضد الحضانة والقائمين عليها مطالبا بالتحقيق في الواقعة.
وقال المجلس في بيان له إن الخط الساخن الخاص بشكاوى الأطفال التابع للمجلس القومي تلقى بلاغا يحمل رقم 147315 على خط نجدة الطفل بشأن انتشار فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي، يفيد بتعذيب أطفال داخل حضانة بالإسكندرية.
وأضاف أنه تم على الفور التحرك وتحويل البلاغ للجنة حماية الطفولة بالإسكندرية لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الشكوى، وتبين قيام مديرية التضامن الاجتماعي بالإسكندرية، ووالد الطفلة بتحرير محضر بالواقعة بقسم شرطة الرمل ثان يحمل رقم 11121 إداري لسنة 2018 ضد إدارة الحضانة والمشرفتين وهما الأولى التي قامت بالتعذيب والثانية التي قامت بنشر الفيديو.
وأشار إلى أن المجلس يتابع التحقيقات وسيقدم كافة الدعم اللازم لأسرة الطفلة المعتدى عليها.