اعلان

هجوم على نجمة أميركية بعد تغريدة مشينة عن ميلانيا ترامب

Advertisement

تعرضت الممثلة الأميركية بيت ميدلر لهجوم حاد بعد تغريدة مشينة نشرتها عن السيدة الأميركية الأولى ميلانيا ترامب. ونشرت ميدلر صورة لميلانيا على غلاف مجلة GQ البريطانية تعود إلى عام 2000 عندما كانت تعمل عارضة أزياء.

وتظهر الصورة السيدة الأولى في قمرة قيادة طائرة وهي ترتدي فقط نظارات سوداء ومجموعة من المجوهرات، لا تغطي كامل جسمها.
وقالت الممثلة الأميركية في تغريدتها إلى جانب الصورة : “من المؤكد أن كلفة تنظيف الفرش في طائرة الرئاسة الأولى مكلفة جدا.”
ورغم أن بعض متابعي ميدلر وجدوا التغريدة مضحكة، إلا أن أكثرهم ندد بما نشرته، ووصل عدد الردود المعلقة على ما كتبته إلى 12 ألف تعليق أكثرها تهاجم النجمة الأميركية.
وطالب متابعون ميدلر بانتقاد سياسات الرئيس الأميركي إذا كانت لا تتفق معها، وليس الهجوم على زوجته بهذه الطريقة التي اعتبروها “فاحشة”.
فيما اعتبر آخرون أن الممثلة الأميركية تمارس نوعا من أنواع التنمر الإلكتروني ضد السيدة الأميركية الأولى.
ولم يصدر أي تعليق من البيت الأبيض أو الناطقة باسم ميلانيا ترامب، ولا حتى اعتذار من النجمة الأميركية بعد الهجوم الواسع الذي تعرضت له.