اعلان

هكذا تجعلين بشرتكِ مشرقة أثناء الحمل.. ميغان ماركل نموذجا!

Advertisement

غالبًا ما يظهر الشحوب والإعياء على بشرة المرأة أثناء الحمل، وكلما تزايدت أشهر الحمل، تأثرت بشرتها وازدادت شحوبًا وذبولاً. لكنك وبطرق بسيطة جدًا ستحافظين على نضارة وإشراقة بشرتك طوال فترة الحمل باتباعك هذه القواعد الذهبية التي يُقدمها لنا الخبراء من صحيفة “ذي صن” البريطانية، لتظهري ببشرة خالية من العيوب لا تشوبها شائبة مثل دوقة ساسيكس ميغان ماركل.  يقول فراس النعيمي المدير الطبي لمجموعة العناية بالبشرة بالمملكة المتحدة: “يتطلّب الحصول على بشرة خالية من العيوب مثل ميغان ماركل إجراء بعض التغييرات على نظامك الغذائي، وروتينك الخاص بالعناية بالبشرة فضلاً عن اتباع طقوس معينة للتمتع بالنوم الهانئ والاسترخاء”.

الحمية الغذائية

وأضاف: “تجنّبي السكر تمامًا وتناولي المزيد من الطعام المحتوي على أحماض الأوميغا 3، بجانب النظام الغذائي المتوازن الذي يضم المعادن المفيدة فكلها عوامل ليست مفيدة لصحتك وصحة الجنين فقط، ولكنها تنعكس على بشرتك فتبدو بكامل حيويتها ونضارتها”. وتابع: “تناولي الأفوكادو والسلمون فهما غنيان بأحماض الأوميغا 3 الدهنية ويساعدان في الحفاظ على ترطيب بشرتك ونعومتها وليونتها، كما تحتوي الخضروات مثل الفلفل والجزر واللفت على مضادات الأكسدة وتسمى كاروتينويد carotenoid وهي تسهم بشكل كبير في تعزيز نسيج الجلد ومظهره”. واستطرد النعيمي بالقول: “تجنبي الطعام الذي يحتوي على نسبة عالية من السكر المعالج، لأنه يؤدي إلى انتشار البقع على الوجه أو الرقبة والصدر ويُنصح بعدم الإفراط في تناول الكافيين لما يسببه من جفاف للبشرة ويجعلها أكثر عرضة للبقع والحساسية، واعلمي أن ترطيب البشرة من الداخل أهم بكثير من ترطيبها من الخارج”.

روتين العناية اليومي

وبيّن النعيمي أهمية هذه المسألة بقوله: “عليك باستخدام المطهر والمرطب المناسبين لنوع بشرتك بصفة يومية لتحافظي على نظافتها وترطبيها ومن ثم حيويتها ونضارتها، واستعيني بمصل مضاد للأكسدة مثل فيتامين سي لتحفيز إنتاج الكولاجين وحماية البشرة من التلف الناتج عن التلوث والأوساخ، وتذكّري استخدام واقي الشمس ولا تعرّضي بشرتك لأشعة الشمس مباشرة طوال العام”.

النوم

نأتي لأهمّ عنصر لراحة وجمال بشرتك وهو النوم، ففي هذا الصدد يُحذّر النعيمي من عدم أخذ القسط الكافي من النوم لأنه يقلل من تدفق الدورة الدموية ما ينعكس على لمعان ونضارة بشرتك، فالنوم مهم جدًا لتجديد خلايا البشرة ويخلصك من التوتر والإجهاد وبالتالي ينعكس على وجهك فيزيده إشراقًا وبريقًا. وأخيرًا ينصح الدكتور فراس باستخدام بعض العلاجات الإضافية جنبًا إلى جنب مع روتين العناية اليومي بالبشرة مثل استخدام المقشّر لإزالة خلايا الجلد الميتة ويحبذ البلورات الكريستالية كسكراب للبشرة والنتيجة بشرة صحية تتمتع بكامل عناصر التوهج والنضارة.