اعلان

“المساحة الجيولوجية” توضح أسباب الهزات الأرضية جنوب شرق أملج

Advertisement

وقف وفد من هيئة المساحة الجيولوجية السعودية اليوم الإثنين على مركز الهزات الأرضية الذي يقع على بعد 25 كلم جنوب شرق مدينة أملج، لكشف أسباب الهزات التي شهدتها المنطقة مؤخراً. وأوضح مدير عام المركز الوطني للزلازل والبراكين، الدكتور هاني زهران، أن سبب الهزات هو وجود صدوع ذات إزاحة رأسية تتبع نظام صدوع البحر الأحمر وتُسمى بصدوع سفح الجبل، التي تكونت نتيجة التمدد القشري الناتج عن عمليات الشد الحركي (التكتوني) في المنطقة والمرتبطة بحركة الصفيحة العربية، بالإضافة إلى وجود صدع في اتجاه الشمال الشرقي – الجنوب الغربي في المنطقة يتقاطع مع الصدوع العادية الحديثة.

وأضاف أنه وبالرجوع إلى خرائط النشاط الزلزالي بهذه المنطقة خلال السنوات الماضية ومنذ عام 2007م وحتى تاريخه، اتضح أن النشاط الزلزالي يمتد مع مرور الزمن من مواقع الزلازل الأولية داخل حرة الشاقة عامي 2007م و2009م باتجاه خارج الحرة. كما يتضح من خلال قياس عمق وحرارة مياه الآبار بمنطقة الهزات الأرضية أن عمق هذه المياه ضحل جدا وحرارة هذه المياه أعلى نسبياً من المناطق التي حولها، ما يعني أنها تأثرت بهذه الصُّدُوع . وتوقع استمرار هذا النشاط الزلزالي المحلي في الفترة القادمة بشكل ضعيف، دون تشكيل أي خطورة على المناطق المجاورة، حيث وصل عدد الهزات التي تم رصدها حتى تاريخ اليوم، إلى 129 هزة أرضية أعلاها ٣،٧ على مقياس ريختر، مؤكدًا في نفس الوقت ضرورة تطبيق كود البناء المقاوم للزلازل.