اعلان

في أول تعليق له.. رامي الحذاء على الوزير الحوثي المنشق يكشف دوافعه

Advertisement

بعد أن رمى بحذائه الوزير الحوثي المنشق أمس، كشف ناصر السقاف لأول مرة عما دفعه لمثل هذا النوع من الاحتجاج.

وكان شاب وصفته بعض وسائل الإعلام بأنه صحفي قد رمى فجأة وبقوة، وزير إعلام الحوثيين المنشق عبد السلام جابر بفردة حذاء كادت أن تصيبه في وجهه، وذلك خلال مؤتمر صحفي .
ونقلت صحيفة “عدن الغد” عن صاحب الحذاء، ناصر السقاف أنه رمى الوزير المنشق “بسبب القهر في داخله من دفاع الوزير عن المليشيات التي تقتلنا منذ 4 سنوات وفي الأخير يقولون منشق ويصورنه على أنه بطل قومي”.
وعرّفت الصحيفة السقاف بأنه “أحد أفراد المقاومة الجنوبية وشارك في عدة جبهات وأصيب خلال تحرير باب المندب وهو من أبناء مديرية لودر بمحافظة أبين”.
وفي معرض حديثه عن دوافعه لرمي الحذاء في وجه الوزير المنشق، قال الشاب: “ما دفعني لضرب الوزير أنني شاهدته وتابعته منذ فترة يتباهى وينزل صورا وفيديوهات لاستشهاد شباب المقاومة ويصفهم بأقبح الأوصاف ويلعنهم ويقوم بالتحريض على وجوب قتلهم وسحلهم وهذا ما قهر قلبي وجعلني أرمي الحذاء على وجهه”.