اعلان

في يومها العالمي.. 5 فوائد صحية للعزوبية

Advertisement

على غرار العديد من الدراسات التي تبين فوائد الحب والارتباط، أكدت عالمة اجتماع أن العزوبية لها فوائد صحية، وذلك من واقع استمرار حياتها دون زواج وهي في الستينيات من عمرها. وتقول بيلا دي بولو (64 عاما) من جامعة كاليفورنيا في سانتا باربرا، إنها تشعر بأنها أكثر صحة وهي مازالت عزباء، وتملك كل حريتها في ممارسة الرياضة وقتما تشاء، وتتناول ما يغذيها ويرضيها، وتنام بلا انقطاع من دون شريك يصدر شخيرا بجانبها، والأهم من ذلك أنها تشعر بالرضا. ولخصت بيلا دي بولو، الفوائد الصحية للعزوبية في 5 نقاط أساسية:

1- ممارسة المزيد من الرياضة

كشفت الأبحاث التي شملت ما يقرب من 13 ألف و500 أمريكي أن البالغين المتزوجين يقضون وقتا أقل في ممارسة التمرينات الرياضية، مقارنة مع نظرائهم غير المتزوجين. وهذا أمر مفهوم، نظرا للوقت الإضافي الذي يحظى به العزاب في الكثير من الأحيان من أجل الاهتمام بذاتهم ومظهرهم.

2- النوم بصورة أفضل

وجدت دراسة استقصائية أجريت عام 2000 لألفي أمريكي من شركة “Amerisleep” وهي شركة متخصصة في الأسِرّة، أن العزاب ينامون في المتوسط 7.13 ساعة في الليلة، وهي فترة أكثر من فترة النوم التي يحظى بها المتربطين والمتزوجين أو الأرامل أو المطلقات أو حتى المنفصلين. ولا تشكل الميزات نوم العزاب بقدر أكثر فحسب، بل من المحتمل أيضا أن تكون نوعية نومهم أفضل مقارنة بالمرتبطين، وذلك بسبب عدم وجود شريك دائم التقلب على السرير أو يشخر وهو نائم، فالنوم المشترك ليس بالضرورة أن يكون مثاليا، إذ أظهرت بعض الأبحاث أن النوم المشترك ضار بشكل خاص بالنساء.

3- وزن أقل

قد تساعد عادات النوم وممارسة التمارين بشكل أفضل في تفسير سبب اكتشاف بعض الأبحاث أن حياة العازب توازي حياة أكثر صحية، فقد وجدت إحدى الدراسات الحديثة التي أجراها باحثون في جامعة أريزونا، ونظرت في العديد من التدابير الصحية للنساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 50 و79 عامل على مدار 3 سنوات، أن أولئك اللاتي طلقن وانفصلن عن شركائهن فقدوا الوزن ومارسوا المزيد من الرياضة. كما ربطت أبحاث سابقة شملت رجالا ونساء من جميع الأعمار الزواج بزيادة الوزن، بينما ربطت الطلاق بفقدان الوزن.

4- علاقات أقوى وأقل رومانسية

تقول بيلا دي بولو إن هناك الكثير من الأبحاث التي تظهر أن العزاب يكونون أفضل في الحفاظ على علاقاتهم مع أشخاص آخرين، مثل أصدقائهم وجيرانهم وأولياء أمورهم وأسرهم.

5- ملك نفسك

عندما تصبح عازبا، فأنت تملك الكثير من السيطرة على كل أفعالك، وهذا يمنحك الشعور بالتمكن والسيطرة، وتقول بيلا دي بولو إنها عندما كانت في منتصف الأربعينيات من عمرها، كان لديها منزل ودائرة قوية من الأصدقاء ووظيفة بدوام كامل في جامعة فيرجينيا، ولكن بعد حصولها على إجازة في سانتا باربارا بولاية كاليفورنيا، قررت تغيير حياتها بالكامل دون أن أن تنظر إلى الوراء. وتوضح: “حتى لو كان لدي زوج لطيف ومتفهم تماما لما أفعله، فلن أشعر بالرضا عن مخاطرتي بأنني سأفرض على شخص آخر ما أقوم به من أفعال، فالشعور بالاستقلالية أمر بالغ الأهمية بالنسبة للصحة، وعندما تكون لدينا سيطرة على قراراتنا وسلوكياتنا، نتمتع بصحة أكبر”.