اعلان

فيديو مروع أقرب لأفلام السينما.. عائلة تقتحم النيران للوصول لنقطة آمنة بكاليفورنيا

Advertisement

نجحت عائلة أمريكية في النجاة من ألسنة اللهب المستعرة التي حولت شوارع ومناطق بأكملها في ولاية كاليفورنيا إلى “جحيم”، والوصول إلى منطقة آمنة، وذلك في مشاهد مخيفة أقرب إلى أفلام السينما.

وقامت برين باروت تشاتفيلد بتصوير الرحلة المحفوفة بالمخاطر التي قامت بها مع أسرتها بالسيارة وسط الحرائق المستعرة؛ وذلك للهروب من مدينة “بارادايس” في مقاطعة بوتي بولاية كاليفورنيا، ونشرت الفيديو على حسابها على “فيسبوك”.
وحسب موقع “سكاي نيوز عربية”، يمكن سماع صوت برين في الفيديو وهي تتلو صلاة وتبكي، خاصة مع دخول السيارة في منطقة تكاد تكون الرؤية منعدمة فيها بسبب الدخان الكثيف والنيران.
ونجحت الأسرة في الخروج من منطقة الخطر، والوصول إلى طريق لم يتعرض للاحتراق بشكل كبير.
يُذكر أن ما لا يقل عن 9 أشخاص قُتلوا، وفُقد 35 آخرون، في حرائق الغابات شمالي كاليفورنيا، بينما تهدد النيران آلاف البيوت جنوبي الولاية، خاصة منطقة ماليبو التي يقطنها الأثرياء والمشاهير.
وكان عدد من المشاهير قد اضطروا لإخلاء منازلهم مع اقتراب الحرائق منها، منهم الفنانة ليدي غاغا، فيما تعرضت بيوت بعضهم لأضرار، مثل منزل نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان وزوجها مغني الراب كانيي ويست.