اعلان

شاهد كاميرا مراقبة توثق عن قرب لحظة قيام “داعشي صومالي” بطعن حارس أمن في ملبورن الأسترالية

Advertisement

Advertisement

كشفت السلطات الأسترالية عن فيديو جديد لحظة قيام الإرهابي الصومالي “حسن خليف علي” بطعن ثلاثة أشخاص من بينهم حارس أمن طُعن في رقبته أثناء الحادث، حيث أظهر مقطع الفيديو الحارس الشاب يقف في مركزه أمام واجهة مركز التسوق في شارع بورك بمدينة ملبورن الأسترالية ، ويبدو أنه غير مدرك للإرهاب الذي يقترب منه. وبحسب ما أوضحته الصحيفة البريطانية “الديلي ميل”: تم نقل الشاب ، من ضاحية هامبتون بارك جنوب شرق ملبورن ، إلى مستشفى ملبورن الملكي مع باقي الضحايا، تاركين أثار دمائهم تغمر المكان، وإرسال الإرهابي في سيارة خاصة.

الإرهابي كان معروفاً لدى الشرطة

وقالت متحدثة باسم “سيلكورب” لـ ” ذي آيدج” :” إن الحارس يتعافى بشكل جيد، وبخير، طعن في الرقبة وقد حصل على الرعاية الطبية اللازمة، وقد مات الإرهابي “علي” وهو في الطريق إلى المستشفى.”. وقد صرح مفوض شرطة فيكتوريا “غراهام أشتون”، إلى وسائل الإعلام وأكد أن الهجوم كان مرتبطاً بالإرهاب ، كما أكد على أن الإرهابي” علي “كان معروفًا لدى الشرطة الفيدرالية بمدينة ملبورن.