اعلان

بدموع الحزن والفخر.. “محافظة تربة” تحتضن ثاني شهدائها في 5 أيام

Advertisement

Advertisement

أدت جموع المصلين في محافظة تربة، عقب صلاة عصر اليوم، صلاة الميت على شهيد الواجب الجندي أول مرزوق بن عواض بن شبيب المرزوقي؛ الذي استُشهد خلال دفاعه عن الدين والوطن في الحد الجنوبي.

وكانت محافظة تربة قد آلمها استشهاد ابنها الشهيد حباب بن مرزوق بن شباب المرزوقي؛ حيث أدى جموع المصلين صلاة الميت عليه قبل 5 أيام وتحديداً يوم السبت الماضي. ونقل ضباط “وزارة الدفاع” تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظهما الله – لذوي الشهداء، سائلين الله عز وجل أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان. من جانبهم، عبر ذوو الشهيدين عن فخرهم واعتزازهم باستشهاد أبنائهم -رحمهم الله- للدفاع عن بلاد الحرمين الشريفين، مجددين العهد والولاء للقيادة الرشيدة، وبذل الغالي والنفيس للذود عن حياض الوطن الغالي، سائلين الله تعالى أن يديم على بلادنا العزيزة أمنها واستقرارها وقيادتها الرشيدة.