اعلان

دراسة: 90% من الناس يمسكون هواتفهم للتهرب من موقف ما

Advertisement

Advertisement

أصبحت الأجهزة المتصلة ضرورية للتواصل مع الآخرين، ولكنها تشكّل كذلك للكثيرين “ملاءة مريحة” في مجموعة متنوعة من المواقف الاجتماعية عند الرغبة بـ “عدم التواصل” مع الآخرين، فقد أكدت دراسة استطلاعية حديثة أجرتها كاسبرسكي لاب في دولة الإمارات العربية المتحدة هذا التوجه في السلوك، بعد أن أقر 90 في المئة من المستطلعة آراؤهم بأنهم يستخدمون أجهزتهم المحمولة للتظاهر بأنهم مشغولون عندما لا يرغبون في التحدث إلى أشخاص آخرين بجوارهم. وتوضح هذه النتائج أهمية الحفاظ على الأجهزة المتصلة محمية في جميع المناسبات، فلو وصل أحدهم إلى مطعم وجلس ينتظر وصول صديق له، وكان المطعم مزدحماً والكل يتجاذب أطراف الحديث، فماذا عساه يفعل؟ هل يجري حديثاً مع شخص لا يعرفه ؟ أم يخرج هاتف من جيبه أو حقيبة يده ليبقى مشغولاً إلى حين وصول صديقه.

وتساعد مسألة استخدام الهواتف والأجهزة المحمولة في جعل تجنب الحديث مع الآخرين أو مجاملتهم أسهل كثيراً، وقد توصلت دراسة كاسبرسكي لاب إلى أن 89 في المئة من الناس في دولة الإمارات يستخدمون جهازهم المحمول للتهرب من موقف اجتماعي ما، كما أن الأجهزة المحمولة تعتبر “الملهاة” حتى لمن لا يحاولون الظهور بمظهر المنشغل أو يتجنبون شخصاً ما، إذ يقر 41 في المئة من الناس باستخدام أجهزتهم لتمضية الوقت و 34 في المئة يستخدمونها كملهاة يومية. كذلك وجدت الدراسة أن الأجهزة المحمولة هي أيضاً “شرايين حياة” لأولئك الذين يفضلون عدم التحدث مباشرة مع الآخرين في المواقف الاعتيادية اليومية وتمضية شؤونهم الأساسية، إذ إن 29 في المئة من الناس يفضلون القيام بمهام مثل طلب سيارة أجرة أو البحث عن الاتجاهات للذهاب إلى مكان ما، من خلال موقع ويب أو عبر تطبيق ذكي، معتبرين أن ذلك أسهل من التحدث مع شخص آخر.

ويصبح الاعتماد المستمر على الأجهزة المحمولة، سواء للمساعدة على تجنب التواصل المباشر مع الأشخاص المحيطين أو لملء الفراغ في الحياة اليومية، سبباً للقلق إذا تعطلت وأصبحت غير صالحة للاستخدام. وقال 35 في المئة من الذين شملهم الاستطلاع في دولة الإمارات إنهم يشعرون بالقلق من أنهم لن يتمكنوا من الترفيه عن أنفسهم إذا لم يتمكنوا من استخدام جهاز متصل، في حين قال 16 في المئة إنهم يشعرون بالقلق من عدم التمكن من التظاهر بالانشغال إذا كانت أجهزتهم غير متاحة للاستخدام. وقال دميتري أليشين Dmitry Aleshin، نائب الرئيس لتسويق المنتجات لدى كاسبرسكي لاب، إن الاعتماد على الأجهزة المتصلة “يؤثر بنا في طرق أكثر مما كنا نتوقع”، مؤكداً أن البقاء على اتصال يمنح المرء الحرية لجعل حياته العصرية أسهل وأيسر، لكنه أشار إلى أهمية الأجهزة المحمولة في مساعدة الناس على التخلص من كثير من المواقف الاجتماعية الصعبة.

وأضاف نائب الرئيس لتسويق المنتجات لدى كاسبرسكي لاب: “بصرف النظر عن نوع الجهاز المستخدم في الاتصال، من الضروري أن يتأكد المرء من أن جهازه متصل ومتاح عندما يكون في أمس الحاجة إليه”. وتنصح كاسبرسكي لاب المستخدمين، من أجل التأكد من الجاهزية الدائمة لأجهزتهم المحمولة باتباع الإجراءات التالية: في حال الرغبة باستخدام الجهاز والاتصال بشبكة الإنترنت اللاسلكية أثناء انتظار وصول شخص ما، فإن ميزة Secure Connection المتضمنة في الحل Kaspersky Total Security تساعد في حماية الأجهزة من التهديدات الكامنة في شبكات الإنترنت اللاسلكية. في حال ضياع الهاتف المحمول أو سرقته، يمكن لميزة الحماية من السرقة في الحل Kaspersky Total Security تتبع الجهاز وحمايته من اختراق البيانات، وذلك لتحقيق راحة البال التامة، وتضمن ميزة قفل الجهاز عن بعد وتحديد موقعه أن يظل الجهاز آمناً حتى العثور عليه.