النباتيون أقل شعورًا بالسعادة والثقة بالنفس

تشير غالبية البحوث إلى أن الأشخاص النباتيين يتمتعون بصحية جيدة، وهم بالتالي أقل عرضة للإصابة بالأمراض المزمنة، ولكن في دراسة حديثة ظهر أن النباتيين أقل شعوراً بالسعادة والثقة بالنفس. حيث كشفت الدراسة التي أجراها باحثون في بولندا، أن الأشخاص الذين يزيلون اللحوم من نظامهم الغذائي، تسيطر عليهم المزيد من المشاعر السلبية، وهم أقل تقديراً للنفس، وينظرون إلى الحياة نظرة أقل تفاؤلاً من نظرائهم الذين يداومون على أكل اللحوم.

وطلب الباحثون من 400 شخص من النباتيين وآكلي اللحوم ونصف النباتيين تسجيل مشاعرهم على مدى أسبوعين، وأظهرت النتائج أن الأشخاص الذين لا يتناولون اللحوم على الإطلاق عاشوا مشاعر سلبية بشكل أكبر، وتمتعوا بالحفلات والمناسبات الاجتماعية بشكل أقل، بحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

الفرق بين النباتيين (Vegetarian) والخضريين (Vegan)

النباتيون هم الذين يمتنعون عن تناول اللحوم والدجاج والأسماك، حيث يكتفون فقط بالأطعمة النباتية، مثل الحبوب والبقوليات والمكسرات والفواكه والخضار.

أما الخضريون أو من يعرفون بالفيجن، فهم الذين يقومون باستبعاد جميع المنتجات الحيوانية بجميع أشكالها من نظامهم الغذائي، وكذلك جميع المواد التي يدخل في تركيبها أو في تركيب أي جزء من المشتقات الحيوانية كالبيض ومنتجات الحليب.