السيسي: بعض مفردات الخطاب الديني لم تعد صالحة ويجب تطويرها

اعتبر الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، أن بعض مفردات الخطاب الديني لم تعد صالحة لمرور أكثر من ألف عام عليها، مؤكدًا أن إصلاحها من أهم احتياجات مصر والمنطقة والعالم الإسلامي. وقال السيسي، في كلمة ألقاها اليوم الأحد خلال جلسة “دور قادة العالم في بناء واستدامة السلام” ضمن “منتدى شباب العالم” الجاري في شرم الشيخ: “مش ممكن يكون مفردات وآليات وأفكار يتم التعامل بها منذ ألف عام وكانت صالحة في عصرها ونقول تبقى صالحة في عصرنا.. لا يمكن تكون صالحة”.

وأضاف السيسي: “لا بد من إيجاد آلية جديدة، إحنا مبنتكلمش في تغيير دين ولكن إزاي تقنع أصحاب العقول والرأي والمعنيين بهذا الأمر أن فيه عنده مشكلة حقيقية في خطابه وفهمه للدين اللي بيتعامل بيه في هذا العصر، إحنا بنتكلم في إيجاد مفردات لخطاب ديني يتناسب مع عصرنا، وبعد 50 سنة هانبقى محتاجين كمان إحنا نطوره مع تطور المجتمع”. وتابع الرئيس المصري في كلمته: “الصراعات تتمركز في المنطقة، بغض النظر عن فكرة المؤامرة اشمعنا المنطقة دي اللي فيه حجم ضخم من الصراعات وأكبر نسبة من الضحايا واللاجئين، القدرة على أن ترى الواقع بشكل متجرد بدون أي غرض وتستطيع أن تتحمل تبعات ما تتحدث عنه”.