أحد مُنقذي حافلة الأسرة بالليث: أنجزنا المهمة قبل أن يجرف السيل سيارتهم -فيديو

قال الشاب سلطان بن عواض الفهمي، أحد الشبان الخمسة الذين أسهموا في إنقاذ أسرة سعودية بعد سقوط سيارتهم في سيل وادي جدم (75 كلم شرق محافظة الليث)، وفقًا لـ “سبق”: إن الأسرة الناجية عددها ستة أفراد، ثلاث من النساء، وطفلان، إضافة إلى رب الأسرة.

وأضاف: كنا خمسة من الشباب، خرجنا بعد توقف الأمطار للاستمتاع بالسيل، وجلسنا على جانب الوادي، وأثناء جلوسنا مر بجوارنا سيارة من نوع (ميكروباص)، تُقلُّ عائلة، ودخل بها قائدها في السيل معتقدًا أن السيل صغير، ويمكن تجاوزه، لكنه سرعان ما لبث أن توقف، وعاد في طريقه، لكن من لطف الله بهم أن السيل قام بسحب السيارة باتجاه المكان الذي كنا نجلس فيه على حافة الوادي؛ فهرعنا إليهم، وقمنا بمساعدة رب الأسرة في إنقاذهم من الحافلة في اللحظة التي زادت فيها حدة السيل، وقام بجرف السيارة إلى مكان غير معلوم، فيما قام أحد المواطنين باستضافة الأسرة في منزله قبل أن يقوم بإيصالهم إلى منزلهم في قرية العين الحارة.