الفيصل: الدول التي أخفت صحفيين يجب ألا يروجوا أنهم أنصار حرية التعبير ومن كان بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة -فيديو

قال الأمير تركي الفيصل، الرئيس الأسبق للاستخبارات، إن الدول التي اضطهدت وأخفت صحفيين يجب ألا يروجوا أنهم من أنصار وداعمي حرية التعبير.

وأضاف الأمير تركي في كلمة ألقاها أمام المجلس الوطني للعلاقات الأميركية العربية قائلا: “كلمات الانتقاد وجهت إلينا كثيرا من منتقدينا، ولدينا مقولة نقدرها بشدة: من كان بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة. الدول التي عذبت وسجنت أبرياء، وبدأت حروباً قتل فيها مئات الآلاف من الناس بناء على معلومات خاطئة، يجب أن تخجل عند توجيه الانتقادات للآخرين. والدول التي اضطهدت وأخفت الصحافيين والناس العاديين، يجب ألا يروجوا أنهم أنصار حرية التعبير”.
وتابع: “الدول التي قتلت مئات الآلاف في حروب بناء على معلومات خاطئة، يجب أن تخجل عند توجيه الانتقادات للآخرين”، مستشهدا بمقولة: “من كان بيته من زجاج فلا يرمي الناس بالحجارة”.
وأكد الأمير أن المملكة تعلب دوراً استراتيجياً مهماً لتحقيق السلام والازدهار، بالعمل مع الولايات المتحدة والحلفاء الآخرين، لإنهاء الصراعات في الشرق الأوسط.