أحد الشهود يكشف السبب وراء وفاة الشقيقتين السعوديتين تالا و روتانا في النهر بـ نيويورك

استكمالاً لما بذلته السلطات الأمريكية من جهود للوقوف علي أسباب حادث وفاة الشقيقتين السعوديتين “تالا وروتانا”، كشفت تحقيقات جديدة أن الشقيقتين “تالا و روتانا” قد ألقيا بنفسيهما في النهر بعد أن انتهى رصيد بطاقة الإئتمان الخاصة بهما في المتاجر وفنادق مانهاتن الفاخرة.

ونقلاً عن صحيفة “نيويورك بوست” كشف مسؤولون في شرطة نيويورك أن “تالا و روتانا” قد أبلغتا بعض الشهود “أنهم يفضلون إلحاق الأذى بأنفسهم والانتحار بسبب سوء المعاملة”.
وقال “ديرموت شيا” رئيس شرطة التحقيقات في نيويورك ” في هذه المرحلة ، لا يوجد دليل موثوق على حدوث أي جريمة في مدينة نيويورك”.
وأوضح “شيا”: ” إن الشريط اللاصق الذي يربطهم “لا يربطهم ببعضهم البعض ، مثل ما يبقيهم معاً حتى الموت “.
وقال أحد الشهود، الذي رأي الشقيقتان قبل الحادث : “لقد رأيت فتاتان تجلسان على مسافة حوالي 30 قدمًا وحدهما … كانا جالسين برؤوسهما في أيديهما ، ورؤوسهما تنخفضان … ويحدثان ضجيجًا يصفه بالصلاة”.