اعلان

بدلة الجيش الإسرائيلي ودمية مسلم قتيل تسبب حالة جدل على أمازون وإي بي

Advertisement

Advertisement

فتحت سيدة أسكتلندية النار على اثنين من شركات التجارة الإلكترونية على خلفية عرض بذلات للجيش الإسرائيلي مخصصة للأطفال للبيع عبر موقعهما كأزياء تنكرية لاحتفالات الهالووين. وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، كانت شركتا “أمازون” و”إي بي” عرضت بدلات باللون الكاكي مع حزام من نفس اللون مستوحى تصميمها من الزي الرسمي لقوات دفاع الكيان الصهيوني على موقعهما الإلكتروني، أمس الأول، نظير 20 دولارًا للقطعة.

وأرسلت “هيلين بيكر” رسالة إلكترونية إلى الشركتين مفادها: “أزيلا تلك الأزياء المرعبة والدموية عن موقعكما الإلكتروني”، قبل أن تنهال التعليقات السلبية على الموقعين من عشرات المستخدمين الذين طالبوا الشركة بنزع الإعلان عن الموقع. واستجابت شركة البيع بالتجزئة “وول مارت” الأمريكية للرسالة بوقف تداول البدلة عبر موقعها على خلفية حالة الجدل الواسعة التي أثارتها البدلة والمزودة بدمية على هيئة مسلم مضرج بالدماء، بجانب زي آخر يناسب السيدات على هيئة رداء فاضح مع قطعة حجاب ونقاب للوجه في هجاء صارخ للثقافة الإسلامية.