اعلان

صور.. أمجد طه يكشف كواليس ليلة سقوط عملاء إيران في أوروبا

Advertisement

Advertisement

نقل الرئيس الإقليمي للمركز البريطاني لدراسات وأبحاث الشرق الأوسط، أمجد طه، عن دبلوماسي بريطاني رفيع المستوى قوله: إن بلاده تواصلت مع الدنمارك لبحث إجراءات صارمة ضد إيران بعد التأكد من تورط استخبارات وسفراء طهران لدى الدنمارك والنرويج والسويد في مخطط هجمات يشمل أبناء الأحواز في كوبنهاجن، وهو ما يعتبر تجنيدًا لشباب أوروبيين للقيام بعمل إرهابي خبيث.
وأضاف طه أن أمن الدنمارك اعتقل إيرانيًّا يحمل جواز سفر نرويجيًّا، متعاون مع سفير طهران لدى كوبنهاغن كان يخطط لتشكيل مجموعة لخطف وتفجير واغتيال مواطنين دنماركيين بعضهم أفراد أصولهم من الأحواز المحتلة. كما نقل طه عن مصدر أمني في السويد أنه تم اعتقال شخص مرتبط بمجموعة من دبلوماسي وسفراء إيران في أوروبا خطط لتنفيذ هذه الهجمات، حيث شارك هذا الإرهابي في مظاهرات أبناء الأحواز والتقط صورهم. وكشف أمدد طه أن المعلومات تؤكد أن مرتضی مراديان سفير إيران لدى كوبنهاغن، والذي كان سفيرًا لطهران لدى كوريا الشمالية من 2008- 2012، جند فارسيًّا يحمل جنسية النرويج للقيام بهجوم إرهابي يستهدف أبناء الأحواز المتواجدين في الدنمارك. ونشر طه صورًا تبين عمليات اعتقال عملاء إيران في أوروبا.