اعلان

ما هو “عقد الحمل” الذي جعلت ميغان ماركل زوجها الأول يُوقّع عليه؟!

Advertisement

Advertisement

كشف صديق مقرّب من دوقة ساسكس ميغان ماركل، عن أنها أقنعت زوجها الأول بالموافقة على التوقيع على ما يسمى “عقد حمل” كي تتأكد من أنه سيوفّر لها كل سبل الراحة والمساعدة التي تُعنى بالحفاظ على قوامها وصحتها حال أنجبت أطفالًا منه. وأضاف هذا الصديق وفق ما صرّح به لصحيفة “الدايلي ميل” البريطانية أن ميغان، التي كانت في بداياتها بمجال التمثيل، كانت قلقة تمامًا بشأن تداعيات حملها ومن ثم إنجابها، كما كانت مشغولة بسبل إرجاع قوامها لوضعيته الأصلية في حال الإنجاب، وأنها طلبت نتيجةً لذلك من زوجها الأول تريفور اينغلسون، أن يستقدم لها مدربًا شخصيًا وخبيرًا متخصصًا في مجال التغذية كي يساعداها إذا حصل حمل.

وتبيّن أنها اتفقت كذلك مع تريفور على بعض التفاصيل الخاصة بطريقة رعاية الأطفال بغية التأكد من عدم اعتراضه على استقدام مربية أطفال تساعدها في ذلك الأمر. وجاء الكشف عن هذه التفاصيل بعد مرور أيام قليلة على خبر حمل ميغان من زوجها الأمير هاري وتوقعهما قدوم مولودهما الأول خلال فصل الربيع المقبل. وحاولت الصحيفة التواصل مع المسؤولين في قصر كينسينغتون للحصول على تعليق لكن دون جدوى. ومن المعروف أن عقود الحمل هذه تحظى بشعبية متزايدة في الولايات المتحدة بشكل عام وفي مسقط رأس ميغان ماركل لوس أنغلوس بشكل خاص.