تجاوز غير مقبول وكلام سفيه.. “جنبلاط” يفتح النار على صحيفة لبنانية أساءت للمملكة!

استنكر رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي في لبنان “وليد جنبلاط” على الصحيفة اللبنانية التي أساءت للمملكة، مؤكداً أنه تجاوز غير مقبول. وقال جنبلاط في بيان إعلامي له: أستنكر الكلام الذي ورد في إحدى الصحف اللبنانية وهو لا يمت بصلة إلى الصحافة المسؤولة أو مبادئ الإعلام الحر، مضيفاً بإن الكلام السفيه الذي كتب في المقال يخلو من كل قواعد الأدب والأخلاق لا يصنف في إطار الحريات الصحافية والتعبير عن الرأي بل في خانة الشتائم والسباب بحق دولة عربية صديقة للبنان وتربطهما علاقات تاريخية وأخوية.

وأضاف جنبلاط إن الكلام السفيه الذي كتب في المقال يخلو من كل قواعد الأدب والأخلاق لا يصنف في إطار الحريات الصحافية والتعبير عن الرأي بل في خانة الشتائم والسباب بحق دولة عربية صديقة للبنان وتربطهما علاقات تاريخية وأخوية. وأكد جنبلاط : إذا كانت حرية التعبير عن الرأي مكفولة بالدستور اللبناني ومن غير المقبول المس بها، فذلك لا يعني تسخير الصحف والمقالات للتعرض لأصدقاء لبنان لأهداف معروفة. وإختتم جنبلاط بيانه بقوله : إن الدعوة موجهة لجميع الصحافيين اللبنانيين للقيام بواجبهم الإعلامي بمسؤولية وترفع وأخلاق لأن كل ما هو دون ذلك هو تشويه للبنان وحرياته الإعلامية وعلاقاته الخارجية. يذكر أن وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، سليم جريصاتي، طلب اليوم من مدعي عام التمييز القاضي سمير حمود، تحريك دعوى الحق العام ضد كل من كاتب المقال المنشور والناشر والمدير المسؤول في الصحيفة وذلك لما تضمنه المقال من إساءات.