77 ألف سائح سعودي إلى المغرب .. و”شكير” يردّ: نحبّهم بالزاف

كشفت الأرقام الرسمية تخطِّي المغرب حاجز 11 مليون سائح في عام 2018؛ منهم ما يقارب 220 ألف سائح من مجلس التعاون لدول الخليج العربية؛ 35% منهم سعوديون وبعدد يفوق 77 ألف سعودي. وأوضح المدير الإقليمي للمكتب الوطني المغربي للترويج السياحي في الشرق الأوسط “محمد شكير”، أن بلاده نفذت حملة دعائية للترويج عن السياحة في المغرب لضمان وصول ما تتميز به المغرب من مقومات سياحية لكافة السياح الخليجيين ووجود المميزات الكثيرة مثل الخطوط المباشرة من دول الخليج، معربًا عن تقديره وحبه بـ”الزاف” للسياح من السعودية ودول الخليج. جاء ذلك بمناسبة انطلاق فعاليات برنامج حملة التسويق السياحي التي حملت عنوان “يوغوموركو” بمشاركة عشرات الشركات السياحية الخليجية والعربية والهندية .

وأضاف شكير: أن المملكة في المرتبة الأولى لعدد السياح العرب، تلتها دولة الإمارات العربية المتحدة، ثم الكويت والبحرين وعمان ومصر، كما تحتلُّ أوروبا المركز الأول في العالم، في حين أن الإيرادات وصلت إلى ثمانية مليارات دولار عن العام الماضي، موضحًا أن الاستراتيجية السياحية للمغرب تستهدف رفع هذا العدد خلال السنوات الثلاث المقبلة، بمعدل 10 ‎% سنويًّا. من جانبه قال الرئيس التنفيذي للمشاريع والاتصالات لدى نيرفانا السيد عمر العلي: إنه حسب توزيع الحجوزات الفندقية جاءت مدينة مراكش ذات الطبيعة الساحرة والتاريخ العريق كطلب أول للسياح السعوديين، ثم أغادير، فالدار البيضاء وهي كبرى المدن السياحية الرائعة وأهمها، ثم طنجة التي تقع على ساحل المتوسط في الشمال، وهي أكثر أماكن الحجز الفندقي للسياح السعوديين المتجهين إلى المغرب حتى شهر سبتمبر 2018. ووصف العلي مبادرة الترويج المغربية بأنها واحدة من أهم وأبرز المبادرات التسويقية للتعريف بالمؤهلات السياحية التي تميز المغرب، بين المهنيين والعاملين في القطاع السياحي في منطقة الخليج والشرق الأوسط وآسيا.