اعلان

“الماسكارا” مستحضر المكياج الأكثر تسبباً للحساسية

Advertisement

Advertisement

تعد الماسكارا عنصراً أساسياً من أدوات المكياج، والتي لا تستغنى عنها أي سيدة، ولكن الخبراء يحذرون من طريقة استخدامها كونه المستحضر الأكثر تسبباً للحساسية، نتيجة تطبيقها على الرموش وقربها من العين. ولتجنب هذه المشكلة إليكن الاحتياطات الضرورية لحماية العينين من أي تحسس في هذا المجال:

• عدم ادخال الفرشاة وإخراجها أكثر من مرة عند الاستخدام، والاكتفاء بمرة واحدة، لأن ذلك يتسبب بإدخال الهواء والجراثيم إليها مما يزيد من إمكانية تسببها بالحساسية.

• ينصح بوضع العبوة وهي مغلقة في كوب من الماء الساخن لمدة دقيقتين قبل استعمالها، بهدف تليين المستحضر بداخلها أو إضافة نقطتين من زيت اللوز إليها للحصول على المفعول نفسه.

حساسية أم تهيج في العينين؟

بعضنا يخلط بين الحساسية على الماسكارا والتهيج الذي يمكن أن يصيب العينين عند استعمالها. وحده طبيب الجلد قادر على تحديد السبب الحقيقي للانزعاج الذي تشعرون به عند تطبيق الماسكارا. فالحساسية قد تكون تجاه العطور أو الأوكسيدات الموجودة في المستحضر أما التهيج فقد يعود إلى تعب العينين، ارتفاع نسبة التلوث في الجو، وضع عدسات لاصقة، دخول غبار أو جسم غريب في العين، أو التواجد في أجواء مكيفة لفترات طويلة.

نصائح مهمة

• ينصح خبراء التجميل بعد استعمال الماسكارا بعد فتحها بستة أشهر، لأن تركيبة هذا المستحضر لا تحتوي عادة سوى على القليل من المواد الحافظة التي يمكن أن تسبب تحسس العينين في حال إضافتها بنسب كبيرة إلى الماسكارا.

• يُنصح أيضاً بعدم تقاسم الماسكارا مع شخص آخر وعدم إضافة الماء، أو حليب التجميل، أو اللوشن إليها لتليينها على أن يتم اختيارها بتركيبة خاصة بالعيون الحساسة عند المعاناة من أي مشاكل في هذا المجال.

عناية ضرورية

• للتخفيف من إمكانية التعرض للحساسية أو التهيج، من الضروري تنظيف العينين من آثار الماكياج كل مساء باستعمال مستحضر ذات تركيبة زيتية – مائية مخصصة لهذا الغرض.

• عند السهر لفترات طويلة وتعب العينين جراء الجلوس لساعات طويلة أمام شاشة الكومبيوتر يُنصح بالاستعانة ببضع قطرات من المصل الفيزيولوجي وتطبيق كمادات من مياه الأزهار المخصصة لإراحة العينين بعد إزالة الماكياج.