اعلان

شاهد: ماذا فعلت “مجنونة” محمد صلاح في عيد الهالوين!

Advertisement

Advertisement

من فرط عشقها وتعلّقها بنجم العرب المصري محمد صلاح، مهاجم نادي ليفربول الإنجليزي، قررت طفلة أيرلندية تُدعى ماديسون ماكغوان اختيار نفس إطلالة النجم المصري للظهور بها في إحدى الحفلات الخاصة بأعياد الهالوين لهذا العام! وذكرت بهذا الخصوص صحيفة “الميرور” البريطانية أن ماديسون، 9 أعوام، استعانت بمادة تسمير مزيفة لتغميق لون بشرتها ووضعت شعرًا مستعارًا أسود ومجعد فوق شعرها الطبيعي الأبيض الثلجي ورسمت لِحيةً وارتدت كامل طقم نادي ليفربول. وأضافت الصحيفة أن ماديسون، من ليمريك (أيرلندا) قرّرت الظهور بإطلالة صلاح في إحدى حفلات الهالوين بعد رفضها الظهور بملابس الرعب التقليدية لرغبتها في الظهور كما “محبوبها” صلاح الذي تعشقه لدرجة تفوق تصوّر كثيرين.

وأكّدت من جانبها والدة الفتاة وتدعى ماريون، 39 عامًا، وهي فنانة ماكياج، أن ظهور ابنتها بتلك الإطلالة التي تُقلّد فيها النجم المصري نابع من حبها الشديد له، وأن ما يقال عن أن تغميق لون بشرتها أمر قد يحمل دلالات عنصرية هو أمر لا أساس له من الصحة، خاصةً وأن القصد من ذلك هو التشبه بنجم محبوب مثل صلاح. وأضافت الأم قائلةً: “محمد صلاح هو محبوب ماديسون – وقد تمسكت برأيها وحققت ما تتمناه بظهورها بنفس إطلالته، رغم أن الإطلالة كانت مخصصة لحفل هالوين. ورغم تخوفي من ردة فعل الناس، لكن ماديسون كانت متمسكة برأيها لأبعد حد”. وواصلت الأم بقولها “ليفربول هو فريق ماديسون وفريق العائلة المفضل لكنها لم تتواجد هناك لحضور مباراة له”. وبدأت تحب صلاح بمجرد توقيعه للريدز وهي تعرف الآن معلومات كروية كثيرة وبدأت تعرف معلومات كثيرة عن صلاح بدءًا من تحركاته وانتهاءً بشخصيته، وباتت تعلم كل شيء عنه وعن طريقة لعبه. وهو في نظرها أفضل لاعب في العالم ومن بعده يأتي ميسي في المرتبة الثانية.