إيطاليا: “مدينة العشاق” تغرق.. والعواصف تخلف 3 قتلى في روما ونابولي -صور

شهدت اليوم الإثنين مدينة “البندقية” شمال إيطاليا تساقط كبير للأمطار، مما تسبب في فيضانات وسيول غمرت شوارع ومنازل المدينة. وعرفت العديد من المناطق من المدينة وما جاورها تقلبات جوية تسببت في سيول عمت الشوارع وغزت مختلف الأحياء.  وقتل ثلاثة اشخاص على الأقل الاثنين في ايطاليا بعد أن ضربت الرياح العاتية والامطار الغزيرة معظم مناطق البلاد وتسببت في ارتفاع المياه في مدينة فينيسيا العائمة الى مستويات تاريخية. وقتل شخصان عندما سقطت شجرة على سيارتهما في منطقة قريبة من روما، بينما قتل شاب في نابولي في سقوط شجرة، بحسب السلطات.

وفي مدينة فينيسيا منعت السلطات السياح من الوصول إلى ساحة سانت مارك الرئيسية الاثنين بسبب هطول أمطار غزيرة وهبوب رياح عاتية على معظم مناطق البلاد، حسبما أفاد مصور وكالة فرانس برس. وذكرت السلطات أن “المياه المرتفعة” وصلت الى 156 سنتمترا بعد الظهر، بحيث لم تكف المنصات الخشبية التي تضعها السلطات في الممرات الرئيسية في المدينة لضمان عبور السياح بأمان.  ووضعت جميع مناطق شمال ايطاليا تقريبا في حالة تأهب بسبب العواصف العنيفة والرياح التي بلغت سرعتها 100 كلم في الساعة، وسقوط أمطار في بعض المناطق تساوي معدلاتها في عدة أشهر.