اعلان

بالفيديو: الناجي الوحيد من تحطم طائرة إندونيسية تحمل 189 شخصًا

Advertisement

Advertisement

نجا الإندونيسي سوني سيتياوان من كارثة تحطم طائرة إندونيسية كانت تحمل 188 شخصًا بعد أن سقطت في البحر قبالة جزيرة جاوة، اليوم الاثنين، بعد إقلاعها من العاصمة جاكرتا بفترة وجيزة.

وتأخر سوني سيتياوان عن رحلة الطيران، إذ وصل إلى المطار بعد عشر دقائق من إقلاع الطائرة بسبب تعرقل حركة المرور. وبحسب وسائل إعلام محلية، فإن سيتياوان موظف في وزارة المالية الإندونيسية، وأن 6 من زملائه لقوا حتفهم في الكارثة.
وقال مسؤول إغاثة في إندونيسيا إن عمّال الإنقاذ انتشلوا أشلاء بشرية بعد تحطم طائرة تابعة لشركة طيران ليون إير في البحر. وكان الطيار طلب العودة لمطار الإقلاع قبل دقائق من فقدان الاتصال بعد 13 دقيقة من بدء الرحلة. ويحاول عمال الإنقاذ العثور على جسم الطائرة بعد العثور على حطام وأجزاء منها طافية في بحر جاوة.