اعلان

تفاصيل جديدة في واقعة العثور على جثتين سعوديتين في نهر بـ نيويورك.. والقنصلية تتدخل

Advertisement

Advertisement

أكّدت القنصلية السعودية في نيويورك، أنها تتابع مع السلطات المحلية تفاصيل حادثة قضية مواطنتيْن سعوديتيْن تم العثور على جثتيهما في نهر هدسون بولاية نيويورك الأمريكية الأربعاء الماضي.

ووفقاً للتفاصيل التي أفرجت عنها الشرطة الأمريكية، أنها عثرت على جثتَي شقيقتيْن مقيدتيْن بشريطٍ لاصق، على شاطئ نهر هدسون في ولاية نيويورك، إذ تجري التحقيقات لمعرفة أسباب الحادث المروّع للفتاتين.
وقالت الشرطة إن إحدى الضحيتين تبلغ من العمر 16 عاماً والأخرى 22 عاماً، وهما شقيقتان وتقيمان في فيرفاكس بولاية فيرجينيا (250 ميلاً عن نيويورك).
وأضافت الشرطة، أن جثتيهما جرفتا على الشاطئ، وكانتا مقيدتيْن بشريطٍ لاصق، ووجههما يلاصق بعضهما بعضا، وكانت الشقيقتان ترتديان ملابسهما بالكامل، دون ظهور أيّ علامةٍ واضحة على وجود صدمات، حتى الآن لم يتم تحديد سبب الوفاة.
في حين ذكرت مصادر قناة “CBS2″، أن الشرطة ترجّح انتحار الفتاتين من خلال القفز من أعلى جسر جورج واشنطن، بعدما أبلغ أحد المتصلين بالشرطة بوجود جثتَي فتاتيْن على الشاطئ في ريفرسايد بارك في نيويورك.
وأوضح المتحدث باسم شرطة نيويورك، أن فحص الطبيب الشرعي للمدينة يحدّد أسباب الوفاة، بينما يجري التحقيق في اختفائهما ووفاتهما.