الملكة إليزابيث قررت التنازل عن العرش.. لمن؟ ومتى؟

كشفت صحيفة “ديلي ميرور” البريطانيّة عن مفاجأة كبيرة، حيث أعلنت أنّ الملكة إليزابيث الثانية ستتنازل عن العرش لابنها ولي العهد الأمير تشارلز.

وأوضحت أنّ التنازل سيحدث في غضون السنوات الثلاث المقبلة.
وأشارت الصحيفة إلى أنّ الأمير تشارلز سيصبح وصياً على العرش عندما تصبح والدته في سن الـ95، أيّ بعد حوالي ثلاث سنوات من الآن، على الرغم من أنّها تعهدت بأنّها ستبقى على العرش طيلة حياتها عند تنصيبها عام 1953.
وكانت الملكة إليزابيث قرّرت في وقت سابق من العام الجاري، تعيين الأمير تشارلز رئيساً لمجلس الكومنولث الذي يتألف من 53 دولة ذات سيادة.
وتعتبر تلك الحالة الثانية في تاريخ العائلة الحاكمة، التي يتنازل فيها ملك عن عرشه، وذلك بعد الملك إدوارد الثامن، عمّ الملكة إليزابيث، الذي تنازل عن حكم البلاد لأخيه الملك جورج السادس، إبان الحرب العالمية الثانية.