سترة مايكل جاكسون تعرض في المزاد وهذا هو سعرها التقديري!

تعرض سترة سوداء شهيرة ارتداها المغني الراحل مايكل جاكسون خلال أولى جولاته الغنائية المنفردة في مزاد الشهر المقبل وقد تباع بسعر يصل إلى 100 ألف دولار. وقالت دار جوليان للمزادات الجمعة (26 أكتوبر) إن جاكسون ارتدى السترة خلال جولة غنائية عالمية لألبومه الشهير (باد) استمرت من عام 1987 حتى عام 1989. ويحمل ظهر السترة توقيع جاكسون. وتعد السترة، المزودة بالعديد من السحابات والأحزمة، أحد أبرز الأزياء، التي ارتداها المغني الراحل إلى جانب سترته الجلدية ذات اللونين الأحمر والأسود، التي ارتداها في فيديو أغنيته (ثريلر) وبيعت في مزاد عام 2011 بسعر 1.8 مليون دولار. وأصبحت متعلقات جاكسون من أكثر مقتنيات المشاهير، التي تحظى بالاهتمام منذ وفاته المفاجئة في 2009 في لوس أنجلوس وهو في عمر الخمسين إثر جرعة زائدة من عقار مخدر كان يستخدمه ليساعده على النوم.

ويعرض رجل الأعمال ميلتون فيريت، وهو من أبناء تكساس وناشط في مجال الأعمال الخيرية، سترة (باد) مع نحو مئة قطعة أخرى من مجموعته الكبيرة من تذكارات موسيقى الروك آند رول. ويملك فيريت سترة أغنية (ثريلر) أيضاً ويجوب بها مستشفيات الأطفال، غير أنه لن يعرضها في المزاد. وسيضم المزاد، الذي يقام في العاشر من نوفمبر تشرين الثاني في مقهى هارد روك في ميدان تايمز سكوير بمدينة نيويورك، آلات غيتار كهربائية عزف عليها بوب ديلان وبول مكارتني وإريك كلابتون وعضوا فرقة “يو2” المعروفان بلقبي ذا إيدج وبونو. ومن المتوقع أن يباع الغيتار الواحد بما يتراوح بين 20 و50 ألف دولار. كما سيخصص جزء من عائدات المزاد لجمعية ميوزيك كيرز وهي الذراع الخيرية لريكوردينغ أكاديمي، التي تمنح جوائز غرامي الموسيقية المرموقة. وتقدم الجمعية خدمات صحية وغيرها للموسيقيين. وقال فيريت “يمثل هذا المزاد فرصة لرد الجميل إلى الأوساط الموسيقية”.