ابتزاز عيني عينك.. تسجيل صوتي مسرب يضع العراق على حافة أزمة سياسية جديدة

وصف نشطاء سياسيون عراقيون، تسجيل صوتي مسرب لعضو مجلس النواب العراقي الأسبق، شذى العبوسي، ورئيس ائتلاف تضامن وضاح الصديد، بأن بمثابة فضيحة سياسية.

وبحسب المقطع الصوتي المتداول، فغن شذى تطلب من الصديد مبلغًا قدره 25 ألف دولار، مقابل مساعدته على الفوز في الانتخابات الأخيرة.
وطالب نشطاء بتدخل القضاء، والتحقيق في التسجيل، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.
ومن أمثلة المطالبين بفتح تحقيق عاجل في الواقعة، الصحفي العراقي، سعدون محسن، والذي أكد أن التسجيل يفضح التزوير في الانتخابات”.
كما أوضح القيادي في حزب المؤتمر الوطنيّ العراقيّ ، محمد الموسوي، أنه يجب على القضاء العراقي والأجهزة والجهات المعنية، الوقوف على صحة ما ورد في التسريبات التي تشير إلى تدخل شركة “كامبريدج أناليتكا” في الانتخابات النيابية الأخيرة.
وفورا، دعت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، الجهات المختصة إلى التأكد من التسجيل كونه يمثل عملية نصب واحتيال بحجة المساعدة على الفوز بالانتخابات البرلمانية.
وأضافت «في حال صح التسجيل، فإنه يبين أن هناك عملية نصب واحتيال من قِبل “شذى العبوسي” على المرشح وضاح الصديد لغرض أخذ أموال طائلة منه.