صور.. تعليم عسير يخلد اسم أول شهيد في عاصفة الحزم

دشنت مساعدة المدير العام للشؤون التعليمية بتعليم عسير نورة آل مفرح ، صباح أمس قاعة الشهيد سليمان علي المالكي للتدريب بمكتب تعليم أبها، بصفته أول شهيد منذ بدء عاصفة الحزم في الحد الجنوبي. جاء ذلك بحضور مديرة المكتب آمنة صيام، ومساعدة مدير مكتب وفاء لرعاية أبناء الشهداء ومنسوبي التعليم المتوفين عائشة مبارك، وأسرة الشهيد وعدد من القيادات التعليمية. وأشادت آل مفرح باختيار اسم القاعة باسم أول شهيد مدافع عن الدين والوطن في الحد الجنوبي من المملكة العربية السعودية ، مشيرة إلى أن الهدف من إنشاء مثل هذه القاعات هو تخليد ذكرى الشهداء ، وتدريب وتهيئة طالبات مكتب “وفاء” لسوق العمل وإكسابهن مهارات تقنية تتيح لهن الاستثمار المادي مستقبلا ، وتحسين البيئة التعليمية المحفزة للإبداع والابتكار ، وتعزيز القدرات المهنية والعلمية للطالبات ، وتطويريهن ذاتيًا ومنهجيًا ، والتهيئة لسوق العمل.

وافتُتحت القاعة بمبادرة تدريبية للمشرفة الأولى بقسم الحاسب الآلي بمكتب تعليم أبها عائشة ظاهر بعنوان: “تقنيتي مسؤوليتي”، بالشراكة مع مكتب وفاء بتعليم المنطقة، بمشاركة 30 طالبة من بنات شهداء الواجب ، والمرابطين على الحد الجنوبي ، ومنسوبي التعليم المتوفين، كما استعرضت معلمة الحاسب الآلي بمجمع السقا فوزية العمري خلال التدريب، عددا من التطبيقات والبرامج الإلكترونية في مونتاج الفيديو والتصميم والفلاتر وتحرير الصور. واختتم البرنامج بتكريم مديرة مكتب التعليم من قبل مساعدة مدير مكتب وفاء لدعمها برامج منسوبات وطالبات المكتب من بنات الشهداء والمتوفين من منسوبي التعليم ، فيما تم تكريم الطالبات المشاركات والإدارات الداعمة والمساندة .