اعلان

النيابة العامة: هذه عقوبة الترغيب في المعصية أو الترويج لها عبر وسائل التواصل

Advertisement

حذرت النيابة العامة من الإساءة إلى المقدسات أو الشعائر الإسلامية، أو تحسين المعصية أو الترغيب في ارتكابها أو الترويج لذلك، عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو أي وسيلة تقنية.

وقالت النيابة العامة إن هذه الجريمة هي جريمة معلوماتية تصل عقوبتها إلى السجن خمس سنوات، وغرامة ثلاثة ملايين ريال طبقًا للمادة السادسة من نظام مكافحة الجرائم.