اعلان

“الجهني”: المملكة تستقبل حالة وسمية هي الأغزر والأقوى منذ سنوات.. هنا التفاصيل

Advertisement

Advertisement

قال الخبير الجوي والباحث في الظواهر المناخية عضو لجنة تسمية الحالات المناخية المميزة؛ زياد الجهني وفقًا لـ”سبق”: عند النظر إلى آخر البيانات المناخية العالمية والتي تركّز على منطقة الشرق الأوسط بما فيها السعودية، من المتوقع استمرار حالة عدم الاستقرار على تبوك والمدينة ومكة والقصيم وشمال شرق المملكة خلال يومي الجمعة والسبت، تندفع بعدها موجة باردة تخفض درجات الحرارة دون العشر درجات على شمال المملكة وشمال الوسطى، ومن منتصف الأسبوع القادم تعاود الأمطار غزارتها وتكون في مجملها غزيرة مصحوبة بالنفيض والرياح الباردة وتستمر لعدة أيام بمشيئة الله.

وأضاف “الجهني”: بعد قراءة النماذج المناخية التحليلية عالية الدقة من المتوقع أن تبدأ الحالة الممطرة الغزيرة بمشيئة الله يوم الاثنين القادم من أقصى شمال المملكة باتجاه تبوك والقريات، وتمتد لاحقاً نحو المدينة وسواحلها وما وقع شرقها باتجاه حائل والقصيم وغرب وشمال غرب منطقة الرياض باتجاه “عفيف والدوادمي ” ثم تنحدر جنوباً لمنطقة مكة وسواحلها، كذلك من المتوقع أن تؤثر الحالة الممطرة بشكل خفيف على الحدود الشمالية (طريف، عرعر، رفحا) والجوف)، وتمتد باتجاه الخفجي وحفر الباطن والقيصومه وأقصى الشمال الشرقي بمشيئة الله.

وأردف “الجهني”: الحالة خريفية وسمية بامتياز وهي ناتجة عن اقتراب موجات علوية وتواجد تبريد مثالي يعمل على استثارة الرياح ومصادر الرطوبة مما يساعد على عملية الرفع والتصعيد للرياح الرطبة القادمة من بحر العرب وبناء سحب غزيرة المطر بمشيئة الله مصحوبة بنشاط للرياح السطحية وانخفاض درجات الحرارة واستمرار الأمطار لعدة ساعات بل أيام. واختتم “الجهني”: قوة الحالة حسب المعطيات المناخية بعد تحديثات الليلة الخميس تتجه القوة والغزارة نحو بريدة، عُنيزة، الرس، عقلة الصقور، عفيف، المجمعة، الدوادمي، مهد الذهب، الحناكيه، حائل، مكة، المدينة، جدة، الطايف، عسير، حفرالباطن، الخفجي ” بمشيئة الله.