بالصور: “مدني تبوك” ينجح في إنقاذ 49 شخصًا علقوا في بعض أودية المنطقة .. ومصرع آخر غرقًا

نجحت فرق الدفاع المدني بمنطقة تبوك وبمشاركة قاعدة الملك فيصل الجوية بالمنطقة، في إنقاذ ٤٩ شخصًا علقوا في بعض الأودية، من جراء السيول المنقولة نتيجة الأمطار التي هطلت على منطقة تبوك اليوم، ٤١ حالة منهم في وادي السرو ووادي أم بريرة في مركز بجدة ووادي شقري في مركز شقري التابعين لمدينة تبوك، و ٨ حالات في وادي عفال التابعة لمحافظة البدع نتج عنها وفاة شخص – رحمه الله – من جراء السيول وإصابة شخصين. وأوضح المتحدث الإعلامي للدفاع المدني بمنطقة تبوك الرائد عبدالعزيز الشمري، أن نجاح فرق الدفاع المدني في عمليات إنقاذ المتضررين من الأمطار والسيول, يرجع- بعد توفيق الله سبحانه وتعالى- إلى جاهزية الخطط وسرعة الانتشار والتمركز في المواقع المعرضة لمخاطر السيول, والمحددة بدقة عبر الإجراءات المتبعة وبالتنسيق مع كل الجهات المعنية في تنفيذ خطط مواجهة الأمطار والسيول.

وأبان الرائد الشمري، أن جميع فرق الدفاع المدني بمنطقة تبوك على أتم الاستعداد والتعامل مع كل المتغيرات، في ضوء ما يرد من بيانات من الرئاسة العامة للأرصاد, وتواصل أعمالها حتى نهاية الحالة المطرية التي تشهدها مدن ومحافظات ومراكز تبوك. ودعا “الشمري” المواطنين والمقيمين إلى الالتزام بتعليمات الدفاع المدني وإرشاداتهم, ولاسيما في عدم الخروج للبر، أو الوجود في بطون الأودية ومجارى السيول والمناطق المنخفضة، لتجنب المخاطر. وقد وجّه أمير تبوك، الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز كل الإدارات الحكومية المعنية إلى تنفيذ الخطط الاحترازية الموضوعة مسبقًا لمواجهة الحالات المطرية. جاء ذلك على إثر متابعته الحالة المطرية منذ بدايتها والتي عمت معظم أرجاء المنطقة اليوم الخميس سال على إثرها العديد من الأودية سائلاً المولى القدير أن يعم بنفعها ويجعلها أمطار خير وبركة على الجميع.