اعلان

شاهد التوأم السيامي شيخة وشموخ قبل الدخول إلى العملية

Advertisement

Advertisement

تنتظر الطفلتان السعوديتان شيخة وشموخ، اليوم الخميس، عملية حاسمة ومصيرية، من أجل فصل جسديهما الصغيرين عن بعضهما.

ونشر الحساب الرسمي للشؤون الصحية لوزارة الحرس الوطني، فيديو قصيراً يظهر الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، رئيس الفريق الطبي والجراحي، يطمئن والدي التوأم السيامي قبل عملية الفصل التي قد تستغرق 12 ساعة.
يذكر أن الربيعة كان كشف، الأربعاء، أن عملية الفصل ستتم بمستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بوزارة الحرس الوطني، الخميس، متوقعاً أن تستغرق العملية الجراحية 12 ساعة تُجرى على ثماني مراحل، يشارك فيها ما يقارب 30 طبيبًا وأخصائيًا إلى جانب الفنيين وكوادر التمريض.
إلى ذلك، أفاد رئيس قسم جراحة الأطفال في مستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال بالرياض المشرف على حالة التوأم الدكتور محمد النمشان، أن التوأم شيخة وشموخ، عمرهما أربعة أشهر، ويبلغ وزن كل واحدة منهما 6 كلغ، وملتصقتان بمنطقة أسفل البطن والحوض، ولكل منهما أطراف سفلية مكتملة، وتشتركان في منطقة الحوض وأسفل الجهاز الهضمي، وكذلك الجهاز التناسلي والبولي، وتم إجراء الفحوص الطبية السريرية والأساسية لهما بالمستشفى، مؤكداً أن حالتهما مستقرة بناءً على مؤشراتهما الحيوية.
وكان عارض صحي أجل إجراء العملية سابقاً في 27 سبتمبر، بعد أن ارتفعت حرارة “شيخة وشموخ”، فقرر الفريق الطبي تأجيل عملية فصلهما.