مسؤول سعودي لرويترز: تم تقديم تقرير مضلل للحكومة عن خاشقجي

قال مسؤول سعودي لوكالة “رويترز” تصريحات المسؤولين السعوديين السابقة بشأن مغادرة الصحفي جمال خاشقجي للقنصلية في اسطنبول بعد دخولها، بتلقيهم تقريرا مزيفا من قبل الفريق الأمني.

وقال المسؤول اليوم الأحد، إن رواية الحكومة الأولى استندت إلى معلومات خاطئة قدمتها جهات داخلية في ذلك الوقت.
وأضاف أنه بمجرد تبين أن التقارير المبدئية كانت كاذبة، بدأت الرياض تحقيقا داخليا وتوقفت عن الإدلاء بالمزيد من التصريحات، مضيفا أن التحقيق مستمر.
وفضح المسؤول خداع الفريق الأمني للمسؤولين في المملكة، وقال إن الفريق كتب تقريرا زائفا لرؤسائه، قائلا إنهم سمحوا لخاشقجي بالمغادرة عندما هددهم باحتمال تدخل السلطات التركية، وإنهم غادروا البلاد على الفور قبل أن يتم اكتشاف أمرهم.
وتابع المسؤول: أن مصطفى مدني، عضو الفريق الأمني، قام بارتداء ملابس خاشقجي، ونظاراته، وساعة آبل التي كان يحملها حول معصمه، وغادر عبر الباب الخلفي للقنصلية في محاولة لجعل عبوره البوابة يبدو وكأن خاشقجي قد خرج من المبنى.
وأوضح المسؤول السعودي أن مدني توجه فيما بعد إلى منطقة السلطان أحمد في اسطنبول حيث تخلص من المتعلقات العائدة لجمال خاشقجي.