الدوحة الغارقة.. قطريون يصفعون تميم ونظامه: بع الطائرة المهداة لـ أردوغان!

هاجَمَ مغردون ونشطاء قطريون على مواقع التواصل الاجتماعي، النظام القطري، بعد الفضيحة التي هزت شوارع الدوحة بسبب الأمطار.

وتحولت شوارع الدوحة إلى برك من المياه الوحلة بعد الأمطار التي هطلت لساعة واحدة فقط، أغرقت الشوارع والمباني الحكومية والمستشفيات والملاعب والجامعات وغيرها من المؤسسات الحكومية.
وغرد الناشط القطري ناصر النعيمي بالقول: “لا يوجد مكان في الدوحة لم يغرق، من المسؤول؟ أين الإعلام؟ أين الوزير؟ الإعلام فاضي فقط مب لي قطر، فقط لقضية خارجية مقتل مَن ومَن خطف، والدولة في قطر في مهب الريح”!
من جهته، قال الناشط القطري محمد الكواري: “وين شعارات.. فوق اصعدي فوق اصعدي.. مطر قليل وطلع فضايح الفساد والسرقات بالدوحة.. طوّروا البلد بدل أن تدفعون للتحريض على الدول”؛ فيما اقترح نشطاء على تنظيم الحمدين بيع الطائرة المُهداة لأردوغان، والاستفادة من المبلغ لإصلاح البنية التحتية.
وحذّر نشطاء عرب وخليجيون من أن كأس العالم في قطر سيكون في خطر بسبب سوء البنية التحتية وفساد الطبقة الحاكمة المنفصلة عن الواقع.
وسخر آخرون قائلين: “أغنى دولة في العالم وعدد سكان لا يتجاوز ٣٠٠ وشوارعها لم تحتمل ساعة من الأمطار”؛ مطالبين النظام القطري بإنفاق الأموال على البنية التحتية بدلاً من إنفاقها على المؤامرات وتفتيت الأوطان العربية ودعم التنظيمات الإرهابية.