بالفيديو.. الأحمري: لو كان ما حدث لـ خاشقجي بتوجه رسمي لتمت العملية بشكل احترافي ولا أُقيل رئيس الاستخبارات

قال الكاتب ” عضوان الأحمري” أن الكاتب الراحل جمال خاشقجي كان أرقى من كثير من الأشخاص الذين يسمون أنفسهم معارضين . وتابع: “كان أنقى قلبا ولفظا ودائما ينتقد السعودية ويشيد بها أيضا “.

وأضاف خلال مداخله له ببرنامج ” العالم هذا المساء ” المذاع على قناة ” بي بي سي” لو كان ما حدث لـ” خاشقجي” رحمه الله بتوجيه رسمي لتمت العملية بشكل احترافي ومخطط له، وليس بهذه العشوائية وهذا الغباء، و لأقيل رئيس الاستخبارات لا نائب الرئيس.
وتابع: اليوم الموضوع مختلف هناك رواية و18 شخص موقوفين وإعفاءات على مستوى عال.
وأردف: لو كان هناك أوامر بتصفيته أو قتله ما تحدثت ” الواشنطن بوست ” عن أن المخابرات الأمريكية اعترضت مكالمة لمسؤولين سعوديين رفيعي المستوى تحدثوا عن خطة لجلب ” خاشقجي” إلى السعودية فيمكن أن نقول أن الهدف كان جلب “جمال ” للسعودية ولكن ألت الأمور إلى ما ألت إليه .
وردا على بعض المزاعم – قال ” الأحمري” : حينما يقول شخص أن خالد بن سلمان هو الذي أرسل ” خاشقجي ” إلى تركيا فهذا غير صحيح لأن الورقة التي طلبت من خاشقجي للزواج وإثبات الطلاق حتى يتزوج من أخرى من طلبها الأتراك وليس خالد بن سلمان .
وتابع : هناك العقيد حسين هرموش الذي سلمته عناصر من المخابرات التركية إلى نظام بشار الأسد وصرحت وسائل إعلام أنه لا علم لأردوغان ولا رئيس المخابرات بالواقعة ولم يتم إقالة مسؤولين في المخابرات أو غيرها.
وأردف : فرنسا دولة مؤسسات وعندما قام مساعد الرئيس الفرنسي الشخصي والأمني بضرب متظاهرين قرر الرئيس إقالته وإحالته للتحقيق.
وحول ادعاء شخص بأن هناك 6 أشخاص يعملون بمكتب ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لهم علاقة بوفاة ” خاشقجي” قال ” الأحمري” هذه المعلومة غير صحيحة تماما . وتابع : ” ولي العهد كغيره من قادة العالم لا يختارون حراستهم الشخصية وهذه الحراسة يتم تغيرها كل 6 أشهر”.