التفاف شعبي حول القيادة السعودية بشأن قضية خاشقجي

أبدى السعوديون تفاعلاً كبيراً عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد الإعلان عن وفاة جمال خاشقجي، وصدور عدد من الأوامر الملكية التي تهدف إلى التأكيد على التزام الرياض في بإبراز الحقائق للرأي العام، ومحاسبة جميع المتورطين وتقديمهم إلى العدالة.

وتصدّر هاشتاغ “مملكة العدل السعودية”، قائمة الهاشتاغات الأكثر تداولاً في السعودية، إلى جانب هاشتاغ “نجدد مبايعة الملك سلمان ومحمد”، إضافة إلى هاشتاغ “جمال خاشقجي في ذمة الله”.
وغرّد المستشار في الديوان الملكي ورئيس الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ، بأن السعودية هي رمز للعدالة، وأنها ستبقى في عز يفرح الأصدقاء، وشموخ يغيض الأعداء.
فيما أكد الكاتب الصحافي أحمد الفهيد على أن السعودية ليس لديها ما تخفيه، وأن الحق بالنسبة لها هو ابن العدل.
أما المدوّن السعودي نايف مدخلي، فقد عبّر عن خالص تعازيه لعائلة جمال خاشقجي، مبيناً أن لا شك لديه في شفافية المملكة، وأن الحقائق ستظهر من مصادرها.
وظهر الالتفاف الشعبي حول القيادة السعودية جلياً منذ بدء قضية جمال خاشقجي، وصولاً إلى إعلان وفاته.