كشف تفاصيل رسالة غنوة المبكية لشقيقتها أنغام قبل وفاتها

كشف الشاعر مينا مجدي تفاصيل الرسالة التي رغبت الفنانة غنوة أن ترسلها لشقيقتها أنغام، لكي تعود العلاقة بينهما على أكمل وجه وينتهي الخلاف القائم.

وقال الشاعر في برنامج “كلام بنات” أن الراحلة غنوة طلبت منه كتابة أغنية بعنوان “الذكريات”، وخلال حديثه معها أكدت له محببتها الكبيرة لشقيقتها الكبرى أنغام واشتياقها لها، لهذا اقترح أن تكون الأغنية مهداه إليها.
وشارك الشاعر مينا مجدي متابعيه على الفيس بوك بكلمات الأغنية، التي كانت من المفترض أن تكون من نصيب غنوة لتوجه رسالة بكلماتها لشقيقتها، وتقول الأغنية: “وحشاني يا أختي جدا…وحشتني الذكريات…مهما الأيام خدتنا…عمري ما أنسي اللي فات…في بينا حاجات كتيرة…وانتِ يا أختي الكبيرة، عندي ست البنات”.
وعن السر الذي من أجله تحمست الراحلة بأن تقدم أغنية أنغام بعد فترة من القطيعة بينهما، هو أنها رغبت في أن يتعرف ابنها الوحيد ياسين على عائلته، وأن ينضم إلى أبناء شقيقتها ويكون له عائلة يحبها وينتمي لها.
ومن جهة أخرى، كشفت والدة غنوة من خلال برنامج “صبايا”، عن أن العلاقة بين ابنتها وأنغام لم تكن موصولة، إلا أن النجمة المصرية أصرت على دفن شقيقتها غنوة في المقابر الخاصة بها، وتوسلت لها بأن توافق على الأمر، لتأخذ منها وعداً من جانبها بأن تدفنها بجوار ابنتها عند وفاتها.
الجدير بالذكر أن غنوة رحلت عن عالمنا في حادث أليم يوم 12 أكتوبر، ليصيب خبر وفاتها صدمة لعائلتها وأصدقائها في الوسط الفني.