ضحية الاتحاد يوجه رسالة حزينة للجماهير

وجه بدر النخلي لاعب الاتحاد السابق، أمس الخميس، رسالة حزينة إلى جماهير العميد، عقب تسريحه من قلعة “النمور”، خلال الميركاتو الصيفي الماضي.

وكان مجلس إدارة الاتحاد برئاسة نواف المقيرن، قد اعتمد قائمة اللاعبين الراحلين عن صفوف العميد، بشكل رسمي، سواء بانتهاء عقودهم، أو عبر توقيع مخالصة، بناء على الاستراتيجية الفنية والتطويرية التي رفعتها إدارة كرة القدم للارتقاء بالفريق الأول، نحو تحقيق أفضل المستويات والنتائج.
وكتب المدافع المخضرم عبر حسابة الشخصي على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”: “قد تكون نجم اليوم، الكل يمدحك الكل يريدك، ولكن غدا أهم من اليوم، قد تمر بظروف ينخفض مستواك وتأتيك إصابة ولا أحد يرغب بك ولا أحد يريدك”.
وأضاف بدر النخلي، كاتبًا: “كرة القدم مثل ماهي جميلة لكنها خبيثة في بعض الأوقات، فيها الفرح والحزن، فيها حياة قد تغنيك عن بعض أمور الحياة، ولكن من يتمسك بك في اسوأ حالاتك ابقى معه في عز نضوجك وقمة مستواك”.