تنفيذ حكم الإعدام في قاتل ومغتصب الطفلة زينب

أقدمت السلطات الباكستانية، صباح اليوم الأربعاء، على تنفيذ حكم الإعدام في عمران علي المتهم بقتل واغتصاب الطفلة زينب أمين صاحبة الـ6 سنوات؛ حيث تم تنفيذ الإعدام في سجن كوت لاخبات المركزي بمدينة لاهور، كما أعدم في حضور كل من والد الفتاة، محمد أمين، وعمها، بالإضافة إلى شقيق عمران واثنين من أصدقائه.

وكان والد الضحية قد طالب بالتنفيذ علنًا وتقدم بطلب في هذا الخصوص لقضاة المحكمة الذين رفضوا الطلب معتبرين أن الإعدام العلني هو من اختصاص الحكومة؛ فيما عبّر عن أسفه عقب تنفيذ الإعدام؛ لأن السلطات لم تسمح بعرض عملية الإعدام على التلفاز.
ومن الجدير بالذكر، أن المتهم اغتصب وقتل الطفلة التي كانت تعيش مع خالتها، أثناء ذهابها إلى مركز تعليم ديني بالقرب من منزلها في منطقة روود كوت في 4 يناير؛ حيث كان والداها في المملكة يؤديان العمرة، كما اعترف بتورطه فى اغتصاب وقتل 7 قاصرات في بلدة كاسور.