اعلان

شاهد: الوفد الإسرائيلي ينسحب أثناء كلمة لرئيس مجلس الأمة الكويتي عن انتهاكات الاحتلال بحق الفلسطينيين

Advertisement

Advertisement

انسحب الوفد الإسرائيلي إلى الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي، أثناء إلقاء رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم أمام الجمعية في دورتها الـ ١٣٩، والتي طالب خلالها برلمانيي العالم بتفعيل أدوات الردع وخطاب الرفض للممارسات الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين.

وكان الغانم يندد بإقدام الكنيست الإسرائيلي على إقرار قانون ما يسمى “الدولة القومية اليهودي”، والذي نص على إعطاء اليهود حصراً حق تقرير مصيرهم وتجاهل المسلمين والمسيحيين الذين يعيشون في الأراضي المحتلة.
كما استنكر الغانم نص القانون تعيين القدس عاصمة لإسرائيل، في تناقض وتحد فج لقرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة باعتبار القدس الشرقية أرضاً محتلة، مندداّ كذلك بتشريع القانون للاستيطان الإسرائيلي في الضفة والقدس.
وشدد رئيس مجلس الأمة الكويتي على أن الشعب الفلسطيني ظل على مدى 70 عاماً لعنة على المحتل، وأنه مقابل كل مأتم فلسطيني 10 أعراس ومقابل كل شهيد 10 مواليد ومقابل كل طلقة رصاص ألف صرخة وأغنية.
ودفعت الكلمة الحادة للغانم الوفد الإسرائيلي للانسحاب من مقاعده والاحتجاج أمام رئيس الجلسة على ما تضمنته الكلمة.