الكويت تعتقل مؤذن مسجد امتهن السحر والشعوذة والقراءة على النساء ليتحسس أجسادهن

قامت عناصر وزارة الداخلية الكويتية، بالتعاون مع وزارة الأوقاف، باعتقال مؤذن مسجد، في المنطقة العاشرة، بتهمة قيامه بالسحر والشعوذة وتحسس النساء، بحجّة القراءة عليهن، لتحقيق رغباته الجنسية، وآخَرَ يعمل في مسجد أيضًا، بتهمة ترويجه للمخدرات، وذلك بعد خضوعهما للمراقبة الدقيقة بالصوت والصورة على مدى أشهر.

واعتاد مؤذن المسجد وهو مصري الجنسية القراءة على النساء واستدراجهن للنيل من عفّتهن، بحجة إيهامهن بقدرته على عمل السحر وإنجاز ما يرغبن به مقابل مبالغ مالية، وفي ضوء الشكاوى، تم التنسيق مع قيادات وزارة الأوقاف، واتضح أن المتهم عازب ومن الجنسية المصرية، واتخذ من سكنه وكرًا لأفعاله، وأنه يتقاضى عن كل عملية من 200-300 دينار كويتي.
وعثر رجال الأمن في منزل المتَّهم على مواد وأدوات تستخدم في السحر والشعوذة وطلاسم جاهزة، واقتيد مع المضبوطات إلى التحقيق، تمهيدًا لإبعاده عن البلاد.
وتمثَّلت القضية الثانية، بالإيقاع بعامل بنغلاديشي في أحد مساجد محافظة حولي، امتهن ترويج المخدرات والاتجار بها، حيث داهمت قوات الأمن مسكنه، وضبطوا بحوزته كمية من الممنوعات، أحيل بها إلى الجهات المختصة.