بالصور: قصة الأوغندية التي تزوجت نفسها.. تدرس في “أوكسفورد” وشرحت أسبابها

سئمت فتاة أوغندية، 32 سنة، من كثرة طلب والديها منها التفكير في الزواج، والاستقرار مع زوج يهتم بها، فقررت إقامة حفل زواج والاحتفال بزواجها من نفسها، وهو ما حدث بالفعل، حيث ارتدت فستان الزفاف الأبيض واحتفلت بالمناسبة. ولم تتكلف الفتاة، واسمها لولو جمامة، كثيرا في الحفل، فلم تتجاوز النفقات 13 ألف شلن أوغندي (12 ريالا)، تكلفة التاكسي الذي أقلها إلى المطعم، حيث مكان الاحتفال في العاصمة الأوغندية كمبالا، وتكفل أصدقاؤها بالباقي كهدية منهم، كما حصلت على بعض احتياجات الحفل مجانا.

وتدرس الفتاة درجة الماجستير في جامعة أوكسفورد، وكان الزواج هو آخر شيء يشغل ذهنها، وإرضاء لوالديها، قررت أن تقوم بعمل حفل زفاف وهمي وتوجه دعوات رسمية إلى الأقارب والأصدقاء، وألقت كلمة للحضور أوضحت فيها عدم وجود عريس، إلا أن والديها لم يحضرا. ونجحت طالبة أوكسفورد في تمويل دراسة السنة الأولى للماجستير، بعد أن بحثت عن منح دراسية، واتصلت بالسفارات والهيئات الحكومية، وحاولت الحصول على قرض لكنها لم تستطِع، إلا أن 279 شخصا “كريما” تبرعوا لها لدفع الرسوم الدراسية في السنة الأولى، وتقوم حاليا بجمع الرسوم الدراسية للسنة الثانية.